وقفا بجانبه لـ48 ساعة..ممرضان أنقذا بوريس جونسون من مخالب فيروس كورونا

صحة
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
رئيس وزراء بريطانيا يشكر ممرضتان لإنقاذ حياته عند إصابته بفيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- شكر رئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون، ممرضين ساهما في إنقاذ حياته أثناء نقله للعناية المركزة نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وحظي الممرضان أيضاً بالثناء في بلدهما، إذ أنهما تلقيا رسائل تهنئة من الكثير من القادة، وأفراد عائلتهما أيضاً.

وفي رسالة أوصلها عن طريق مقطع فيديو الأحد، ذكر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أسماء العديد من الموظفين الطبيين الذين اعتنوا به أثناء تواجده في إحدى مستشفيات لندن الأسبوع الماضي.

ولكنه حرص على ذكر اسم ممرضين، وهما جيني ماكجي من نيوزيلندا، ولويس بيتارما من البرتغال، حرصا على الوقوف بجانب سريره "لمدة 48 ساعة".

وقال شقيق ماكجي، وهو يُدعى روب، لجريدة "New Zealand Herald" إن شقيقته "فوجئت" برسالة جونسون، ولكنها أكّدت في الوقت ذاته أنها رأت الموقف كمجرد يوم آخر، مضيفةً أنها كانت فقط تقوم بواجبها.

وأضافت رئيسة الوزراء النيوزلندية، جاسيندا أرديرن أنها أرسلت رسالة إلى ماكجي عبر موقع "فيسبوك"، وأنها لم تحصل على رد منها حتّى الآن، وقالت أرديرن للصحفيين الإثنين إنها لا تتوقع الحصول على رد منها على الإطلاق، فمن الواضح أنها "تركز بشدة على وظيفتها".

وأما رئيس البرتغال مارسيليو ريبيلو دي سوزا، فقال إنه شكر الممرض بيتارما شخصياً بالفعل، مع تقديمه للشكر لجهود جميع الموظفين البرتغاليين في مجال الصحة في البرتغال، وحول العالم في مكافحة هذه الجائحة. 

"وقت سوريالي"

رئيس وزراء بريطانيا يشكر ممرضين لإنقاذ حياته عند إصابته بفيروس كورونا
صورة للممرض لويس بيتارما الذي شكره رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بعد تعافيه من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19". Credit: From Luis Pitarma/Facebook

وأُدخل جونسون إلى مستشفى سانت توماس وسط العاصمة البريطانية لندن في 5 أبريل/نيسان، ونُقل إلى العناية المركزة في اليوم التالي بعد أن أظهرت فحوصاته أنه مصاب بالفيروس.

وبعد خروجه من المستشفى الأحد، أعرب جونسون عن تقديره للممرضين قائلاً إن جسده حصل على الكمية الكافية من الأوكسجين بسبب مراقبة ماكجي وبيتارما له طوال الليل، وقيامها بالتدخلات الضرورية. 

وأخبر والدا ماكجي، كارولين ومايك، قناة "TV New Zealand"، أن ابنتهما تحظى بوقت "سوريالي"، وقالت والدتها: "هذا يجعلنا نشعر بالفخر بشكل استثنائي".

يتعافى جونسون في مقر إقامته في الريف

ويكافح العاملون في الخدمة الصحية الوطنية في بريطانيا التفشّي الوحشي لفيروس كورونا المستجد في البلاد، والذي أودى حتّى الآن بحياة 10 آلاف و612 شخصاً على الأقل.

وتوفي ما لا يقل عن 19 شخصاً من العاملين في الخدمة الصحية الوطنية في بريطانيا حتّى الآن، وانتقد العديد من الأشخاص حكومة جونسون لفشلها في تزويد القوى العاملة بالاختبارات اللازمة لفيروس كورونا المستجد، أو معدات الحماية الشخصية.

ويتعافى جونسون الآن في مقر إقامته الرسمي في الريف، في  تشيكرز في باكينجهامشير. 

ويُعد ذلك "مكاناً مناسباً لمواصلة رئيس الوزراء شفائه"، بحسب ما قاله متحدث باسمه.

ولم يصدر حتّى الآن أي خبر جديد بشأن صحة جونسون، ولكن، أشار المتحدث باسمه إلى أنه لن يعود إلى العمل على الفور بناءً على نصيحة فريقه الطبي.

نشر