مراكز السيطرة على الأمراض تنبه الأطباء للبحث عن متلازمة لدى الأطفال قد تكون مرتبطة بفيروس كورونا

صحة
نشر
3 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قال متحدث باسم مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها لـ CNN يوم الثلاثاء إن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها تستعد لإطلاق تنبيه يحذر الأطباء ليكونوا على اطلاع بمتلازمة التهاب خطيرة لدى الأطفال قد تكون مرتبطة بعدوى فيروس كورونا.

وتم الإبلاغ عن المتلازمة، التي تتميز بالحمى المستمرة، والإلتهاب، وسوء الأداء في عضو واحد أو أكثر، وأعراض أخرى مشابهة للصدمة، لأول مرة من قبل مسؤولي نيويورك.

وبدأت المزيد من الولايات في الإبلاغ عن تشخيص المتلازمة هذا الأسبوع.

ووصفت لجنة غير رسمية من أطباء الأطفال نظمها مستشفى بوسطن للأطفال المرض الغامض بأنه "متلازمة الإلتهابات المتعددة لدى الأطفال التي قد تكون مرتبطة بفيروس كورونا."

وقال المتحدث باسم الوكالة إن تحذير مراكز السيطرة على الأمراض سينشر على شبكة الإنذار الصحي (HAN)  لآلاف الأطباء في جميع أنحاء البلاد.

وسيُطلب من الأطباء الإبلاغ عن الحالات إلى إدارات الصحة حتى تتمكن مراكز السيطرة على الأمراض من التعرف على المتلازمة.

أين تم الإبلاغ عن الحالات؟

وقال حاكم ولاية نيويورك، يوم الثلاثاء، إن وزارة الصحة في الولاية تحقق في نحو 100 حالة محتملة للإصابة لدى الأطفال.

وتظهر معظم الحالات لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 9 (29٪) وبين 10 و 14 (28%).

وفي ولاية كنتاكي، أعلن مفوض الصحة الدكتور ستيفن ستاك عن أنهم على دراية بمريضين تم تشخيصهما بالمتلازمة.

وقال ستاك إن إحدى الحالات تبلغ من العمر 10 سنوات، في وحدة العناية المركزة والمريض الثاني يبلغ من العمر 16 عاماً، وهو في حالة جيدة في سرير طبي عادي.

وأضاف ستاك أن المريض البالغ من العمر 10 سنوات تظهر عليه علامات تحسن.

وقال ستاك: "الأطفال الذين يصابون بذلك يمكن أن يصابوا بفشل القلب والأوعية الدموية، ويتطلبون إجراءات داعمة للحفاظ على ضغط الدم لديهم، أو انهيار الجهاز التنفسي الذي يتطلب دعم التنفس باستخدام جهاز التنفس الصناعي".

ماذا تشمل العلاجات؟

وقالت الدكتورة ماري بيت سون طبيبة الروماتيزم بمستشفى بوسطن للأطفال إنه "في بعض الحالات، يعاني الأطفال من الصدمة وبعضهم تظهر لديهم ميزات مرض كاواساكي، في حين أن البعض الآخر قد تظهر عليه علامات "عاصفة السيتوكين." وفي بعض المناطق الجغرافية، كان هناك ارتفاع في حالات مرض كاواساكي في الأطفال الذين ليس لديهم صدمة.

وينطوي مرض كاواساكي على التهاب في جدران الشرايين متوسطة الحجم ويمكن أن يدمر القلب. أما عاصفة السيتوكين فهي رد فعل مفرط في جهاز المناعة يمكن أن يسبب التهابًا واسعًا وتلفًا في الأعضاء.

وقد تشمل العلاجات مميعات الدم ومُعدِّلات الجهاز المناعي.

نشر