فيروس كورونا ليس مجرد مرض تنفسي.. بل يصيب كل الجسم

صحة
نشر
6 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- كان أحد المرضى في حالة جيدة نسبياً خلال الأيام العشرة الأولى بعد أن أصيب بفيروس كورونا، وبعمر الـ38 عاماً، لم يكن ضمن الأشخاص المعرضين بشدة لخطر الإصابة بمضاعفات الفيروس الجديد.

وقال الدكتور شون فينجرتر، جراح الأوعية الدموية في بومونا، في نيويورك: "كان لديه أعراض رئوية خفيفة ويجلس في منزله حيث عانى من سعال بسيط".

ولكن، بدأت تسيطر على المريض أعراض حادة لفيروس كورونا.

وقال فينجرتر: "استيقظ وهو يشعر بخدر وبرد في ساقيه، وضعف لدرجة أنه لا يستطيع المشي".

فيروس كورونا قد يسبب جلطات دموية

وهذا الشاب نسبيًا كان يعاني من تضيق الأبهر أي جلطة دموية كبيرة في الشريان الرئيسي للجسم.

وقال فينجرتر إنه تطور خطير للغاية يمكن أن يقتل ما بين 20٪ و 50٪ من المرضى. وأضاف لـCNN أن "ذلك لا يحدث عادة في عمر الـ38 عاماً".

وأنقذ المريض التشخيص السريع والعملية الجراحية لقطع شريحة من الشرايين واخراج الجلطة من خلال القسطرة.

ويرى الأطباء الذين يعالجون مرضى فيروس كورونا مجموعة من المتلازمات الغريبة والمخيفة، بما في ذلك جلطات الدم من جميع الأحجام في جميع أنحاء الجسم، والفشل الكلوي، والتهاب القلب، والمضاعفات المناعية.

فيروس كورونا قد يسبب متلازمة فشل متعدد الأعضاء

وفي بعض الحالات يكون للفيروس تأثيرات شديدة على قدرة المريض على التنفس، وفي حالات أخرى يبدو أنه مرتبط بفشل الأعضاء المتعدد، عندما تتوقف جميع الأعضاء عن العمل. والآن يرتبط بالتأثيرات المناعية لدى الأطفال.

وبينما أن الفيروس الجديد يُصنف على أنه فيروس تنفسي، فمن الواضح أنه يؤثر على بعض الأشخاص في جميع أنحاء الجسم. أما أكثر أعراض العدوى وضوحا فهي أعراض الجهاز التنفسي الكلاسيكية ومنها الحمى، والإلتهاب الرئوي، ومتلازمة الضائقة التنفسية الحادة.

ولكن يبدو أن الفيروس يهاجم بعض الأعضاء مباشرة. وأحد أكثر الأمور المثيرة للقلق هو مهاجمته لبطانة الأوعية الدموية، مما يؤدي بدوره إلى تخثر دم غير طبيعي.

وأبلغت فرق أخرى من الأطباء عن سكتات دماغية غير معتادة في المرضى الأصغر سناً، وكذلك الإنسداد الرئوي، وهو الإسم الطبي لجلطات الدم في الرئتين.

وقال دكتور أورين فريدمان، الذي كان يرعى مرضى فيروس كورونا في وحدة العناية المركزة في مركز Cedars-Sinai  الطبي في لوس أنجلوس، إن أخصائيي علم الأمراض يجدون جلطات دموية صغيرة في أصغر الأوعية أيضاً.

وقال فريدمان لـ CNN: "لا يوجد جدل ويبدو أن الفيروس يؤثر على تجلط الدم ويؤثر بشكل مباشر على الأوعية الدموية". وهذا يعني أنه يؤثر على الجسم كله.

وأضاف أنه "من الواضح أن كل عضو في جسمك يتغذى عن طريق الأوعية الدموية، لذلك إذا كان الفيروس يؤثر على الأوعية الدموية، فيمكن أن يكون لديك تلف في الأعضاء".

المبالغة في رد فعل أجهزة المناعة لدى الأطفال

أما أحد أكثر المتلازمات المخيفة التي قد تكون مرتبطة بفيروس كورونا فهي "متلازمة الالتهابات المتعددة في الأطفال". وأعلن عمدة مدينة نيويورك عن 52 حالة يوم الثلاثاء، وتقول وزارة الصحة في ولاية نيويورك إنها تحقق في 100 حالة.

ويقول فريق من أطباء الأطفال إنها تتميز بالحمى المستمرة، والإلتهاب، وسوء الأداء في عضو واحد أو أكثر وأعراض أخرى تشبه الصدمة.

وقالت الدكتورة ماري بيت سون طبيبة الروماتيزم بمستشفى بوسطن للأطفال إنه "في بعض الحالات، يعاني الأطفال من الصدمة وبعضهم تظهر لديهم ميزات مرض كاواساكي، في حين أن البعض الآخر قد تظهر عليه علامات "عاصفة السيتوكين."

وفي بعض المناطق الجغرافية، كان هناك ارتفاع في حالات مرض كاواساكي لدى الأطفال الذين ليس لديهم صدمة. وينطوي مرض كاواساكي على التهاب في جدران الشرايين متوسطة الحجم ويمكن أن يدمر القلب.

وقال دكتور جلين بودنيك، طبيب الأطفال في بومونا، نيو جيرسي، السبت إن "نظام المناعة لديك يبالغ في رد فعله تجاه الفيروس، ولأن هذه أمراض التهابية، فإن هذا الرد الزائد يمكن أن يسبب مرضا يشبه كاواساكي".

وقالت الدكتورة جين نيوبرجر، أخصائية أمراض القلب في لجنة بوسطن للأطفال وخبيرة في مرض كاواساكي: "من الممكن أن الأجسام المضادة التي يصنعها الأطفال لمرض SARS-CoV2 تخلق رد فعل مناعي في الجسم. لا أحد يعرف".

وقال الأطباء إن عاصفة السيتوكين قد تسبب أيضاً بعضاً من تلف الرئة وتجلط الدم غير المعتاد لدى المرضى البالغين.

فيروس كورونا يمكن أن يسبب "أصابع كوفيد"

أحد الأعراض الأخيرة المحيرة، ولكن الأقل إثارة للقلق تُعرف باسم "أصابع كوفيد". يبلغ المرضى عن تورم أصابع القدم باللون الأحمر أو الأرجواني.

وقال الأطباء إنه من المحتمل أن تكون الجلطات الدموية الصغيرة المرتبطة بـ Covid-19 هي السبب في ذلك.

وقال أومبرتو تشوي، طبيب أمراض الرئة في عيادة كليفلاند إن أحد أنماط "أصابع كوفيد" التي يبلغ عنها الناس هي آفات حمراء تظهر عادة على باطن القدم. وأضاف "أنه من الممكن أن يكون هذا رد فعل جلدي أو ناتج عن انسداد صغير أو جلطات صغيرة في الأوعية الدموية الموجودة في أصابع القدم".

وتابع تشوي إنه لا يرتبط عادة بأي أعراض خطيرة.

نشر