قد تصنع الفارق بين الحياة والموت.. إليك أهم ما يجب أن تحتويه "حقيبة الطوارئ" في حال وقوع كارثة

صحة
نشر
6 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- عندما تشتعل الحرائق، أو تهب الأعاصير، أو تتصاعد مياه الفيضانات، أو يضرب زلزال كبير، من الضروري أن تكون أنت وأفراد عائلتك على استعداد لإخلاء المكان بأسرع ما يمكن.

ولعل أهم ما يجب إحضاره معك خلال عملية الإخلاء السريعة هي "حقيبة الطوارئ" المجهزة بالمستلزمات الضرورية والتي تغنيك عن الاضطرار إلى الركض في أرجاء المنزل، وجمع الأغراض عندما تكون الكارثة وشيكة.

وصممت هذه الحقائب لتوفير كل ما تحتاجه أسرة مكونة من أربعة أفراد للبقاء على قيد الحياة لعدة أيام بعد وقوع الكارثة.

وليس بالضرورة أن تكون عبارة عن حقائب، إذ يمكن أن تتخذ هيئة الصناديق طالما أنها تحتوي على جميع المستلزمات الضرورية.

وقد تصنع محتويات "حقيبة الطوارئ" الخاصة بالعائلة الفارق بين الحياة أو الموت، اعتماداً على مدى سوء الموقف، وفقاً لمدير مشروع العمليات الميدانية والاتصالات في المركز الوطني للتأهب والكوارث بمعهد الأرض في جامعة كولومبيا، جوناثان سوري.

وقال سوري إن استعداد العائلات يخفف من العبء على نظام الاستجابة الخاص بالمركز الوطني للتأهب للكوارث، كما أنه يحضرهم ذهنياً لما قد ينتظرهم، مضيفاً أن "التحضير يصنع الفارق بين الشعور بالذعر والهدوء".

ويشكل التأهب للكوارث موضوعاً مهماً. وأشار استطلاع المركز الوطني للتأهب للكوارث لعام 2015 إلى أن نسبة 35% فقط من المستجيبين لديهم خطة وإمدادات كافية لمواجهة الكوارث.

ويعد شهر سبتمبر/أيلول شهر التأهب الوطني، مما يعني أنه حان الوقت الآن لوضع خطة للتأهب.

ما يجب عليك إحضاره

ويقترح خبراء التأهب للكوارث أن تدرج في حقيبة الطوارئ أشياء يمكنك العثور عليها في منزلك. كما يمكنك أيضاً شراء العناصر بشكل منفصل، أو كجزء من المجموعات المصممة للتسوق الشامل.

وبغض النظر عن الاستراتيجية التي تختارها، يقول موقع موارد التعافي لإعصار مايكل عبر الإنترنت إن مجموعة أدوات الطوارئ الأساسية يجب أن تتضمن:

  • جالون واحد من الماء للفرد في اليوم 
  • إمدادات لمدة ثلاثة أيام من الطعام غير القابل للتلف لكل شخص ولكل حيوان أليف
  • الأدوية الموصوفة لأفراد العائلة
  • راديو يعمل بالبطارية أو يدوياً
  • كشافات ضوئية
  • حقيبة إسعافات أولية
  • مفتاح ربط

وتشمل بعض العناصر المدرجة في القوائم الموسعة بطانيات الطوارئ، والنقود الإضافية، وشواحن الهواتف المحمولة بالطاقة الشمسية، وأداة متعددة الأغراض مثل السكين السويسري.

وأشار سوري إلى أنه يجب على الأشخاص تضمين نسخاً رقمية من جميع مستنداتهم المهمة مثل شهادات الميلاد، وبوالص التأمين، وجوازات السفر، بالإضافة إلى إمدادات وفيرة من الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية والأدوية الموصوفة لكل فرد في الأسرة.

خرائط جيدة

ومن جانبها، قالت الأستاذة المساعدة لإدارة الطوارئ في أكاديمية ماساتشوستس البحرية في بوسطن، سامانثا مونتانو، إنه من الضروري طباعة خرائط للمنطقة التي تعيش فيها مع تحديد طريقين للخروج منها بوضوح.

وكتبت مونتانو في رسالة عبر البريد الإلكتروني: "ضع خططاً لكيفية إخلاء منزلك، بما في ذلك نوع وسيلة النقل التي ستستخدمها، وكيف ستتحمل تكلفتها، والمكان الذي ستقيم فيه".

وأضافت مونتانو: "هذا مهم بشكل خاص للتفكير فيه مبكراً لأن الجائحة ربما جعلت خطط الإخلاء الحالية الخاصة بك قديمة".

اعتبارات فيروس كورونا

وقال الخبراء إن الوباء قد استلزم احتياطات وتغييرات أخرى على مستلزمات الطوارئ التي يجب عليك إحضارها إذا قمت بإخلاء منزلك.

وربما تكون أهم قاعدة خاصة بالجائحة هي التأكد من وجود أقنعة الوجه من طراز "N95".

وأوضح سوري أنه من المهم التأكد من حصولك على الأقنعة الصحيحة، لأن أولئك الذين لديهم صمامات لا يقومون بتصفية التدفق الخارج، وبالتالي قد يعرضون الأشخاص الآخرين من حولك لـ"كوفيد-19".

وهناك طرق أخرى لإعداد حقيبة طوارئ مخصصة للوقاية من "كوفيد-19". وقامت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها بمراجعة إرشاداتها في الربيع الماضي لتشمل العناصر التالية مع جميع حقائب الطوارئ:


• أغطية وجه من القماش (اثنان على الأقل لكل شخص في اليوم)
• أواني الطعام
• معقم اليدين
• معدات الحماية الشخصية (الأقنعة، والقفازات، والنظارات الواقية)
• النظارات الطبية
• حليب الأطفال
 

وإذا كان لديك متسع من الوقت للاستعداد، فقم بجولة في منزلك وقم بتسجيل فيديو لمحتوياته. وفي حال تعرضه للدمار، فستريد شركة التأمين الخاصة بك معرفة شكل منزلك.

وبالإضافة إلى الأدوية والإمدادات الأساسية الأخرى التي سيحتاجها أطفالك، تذكر إحضار الدمى، والبطانيات، والكتب المفضلة والأجهزة اللوحية، أو الأشياء الأخرى التي من شأنها أن تساعد في تهدئة مخاوفهم عند إخلاء منزلك.

نشر