إصابات كورونا الشرق الأوسط: قفزة بإسرائيل والإمارات وانخفاض درامي في مصر وقطر

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
قفزة في إصابات كورونا في دول بالشرق الأوسط كانت الأقل عالميًا
Credit: MOHAMED EL-SHAHED/AFP via Getty Images

بيروت، لبنان (CNN)-- تتزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا في بعض دول منطقة الشرق الأوسط التي سجلت في السابق معدلات كانت الأقل في حالات الجائحة حول العالم.

وشهد الأسبوع الماضي سلسلة من المعدلات القياسية الجديدة في إسرائيل والإمارات العربية المتحدة ولبنان.

ففي إسرائيل، أعلنت السلطات الصحية، التي شددت قيود الإغلاق الجمعة، عددًا قياسيًا من الحالات في يوم الخميس (6.499 إصابة و59 وفاة).

وسجل لبنان أيضًا رقمًا قياسيًا جديدًا بلغ 1027 إصابة كورونا جديدة الخميس. وابتعدت السلطات في العاصمة بيروت مؤخرًا عن فرض إغلاق لإبطاء انتشار الفيروس.

وأدى الإغلاق الاستباقي الصارم خلال الموجة الأولى من الوباء في لبنان إلى منع انتشار الوباء، لكنه ضرب الاقتصاد الهش الكائن على حافة الهاوية بالفعل، مما تسبب في ارتفاع معدلات الفقر وتراجع قيمة الليرة اللبنانية.

كما سجلت الإمارات العربية المتحدة أعلى إجمالي يومي للحالات الجديدة هذا الأسبوع، لكنها خففت بعض قيودها على تصاريح الدخول إلى البلاد.

في حين تمتلك البحرين أكبر عدد من حالات الإصابة بالفيروس النشطة لكل مليون شخص في العالم العربي، وفقًا لتغريدة نشرها معهد الصحة العالمية التابع للجامعة الأمريكية في بيروت. ويحتل لبنان المرتبة الثانية بعدد 2628 حالة نشطة لكل مليون.

وبالنسبة للسعودية، تباطأ انتشار حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس بشكل ملحوظ خلال الشهر الماضي. وأعلنت المملكة ما بين 483 إلى 643 حالة يومية جديدة في الأسبوعين الماضيين.

وفي ذروة تفشي المرض في السعودية، كانت السلطات قد سجلت ما يقرب من 5 آلاف حالة جديدة في يوم.

كما شهدت قطر ومصر انخفاضًا كبيرًا في حالات الإصابة الجديدة بالفيروس.

نشر