يتعايش 38 مليون شخص معه.. إليك بعض الحقائق عن فيروس الإيدز

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
5-myths-hiv

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- لا يزال فيروس الإيدز، مشكلة رئيسية على الصعيد العالمي، وفقاً لما كتبه الموقع الرسمي لمنظمة الصحة العالمية.

ويصادف 1 ديسمبر/كانون الأول اليوم العالمي للإيدز، أو فيروس العوز المناعي البشري.

ورغم أن العالم أحرز تقدماً كبيراً منذ أواخر التسعينات، إلا أن فيروس الإيدز لا يزال مشكلة رئيسية من مشاكل الصحة العامة عالمياً، وفقاً للمنظمة.

وإليك بعض الحقائق عن هذا الفيروس في اليوم العالمي للإيدز:

  • في نهاية عام 2019، كان هناك نحو 38 مليون شخص متعايش مع الفيروس
  • أدت الثغرات في الخدمات الخاصة بالفيروس إلى وفاة 690 ألف شخص نتيجة لأسباب متعلقة به في عام 2019، وأُصابت حالات العدوى الجديدة 1.7 مليون شخص
  • يعيش أكثر من ثلثي الأشخاص المتعايشين مع الفيروس في الإقليم الأفريقي التابع للمنظمة (25.7 مليون شخص)
  • لا يوجد علاج لعدوى الفيروس. ومع ذلك، فإن الأدوية الفعّالة المضادة للفيروسات القهقرية يمكنها السيطرة على الفيروس والمساعدة على منع انتقاله إلى الآخرين
  • ترتبط سرعة التأثر الزائدة بالفيروس في كثير من الأحيان بالعوامل القانونية والاجتماعية التي تزيد من حالات التعرض للمخاطر، وتضع العقبات في سبيل الحصول على الخدمات الفعّالة والميسورة التكلفة للوقاية من الفيروس، واختباره، وعلاجه

ومثل العديد من المشاكل الصحية الرئيسية الأخرى، تواجه جهود مكافحة المرض تحديات إضافية في ظل فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وبسبب الجائحة، تراجعت خدمات الوقاية، والفحص، والعلاج المتعلقة بالفيروس، لا سيما في البلدان التي تعاني من هشاشة في أنظمتها الصحية.

نشر