دراسة تظهر أن التطعيم ليس كافيا لوقف انتشار متغيرات كورونا.. ما العمل؟

صحة
نشر
3 دقائق قراءة
دراسة تظهر أن التطعيم ليس كافيا لوقف انتشار متغيرات كورونا.. ما العمل إذا؟
Credit: Spencer Platt/Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- حذر باحثون من أن التطعيم وحده لن يوقف ظهور متغيرات جديدة، بل إنه في الواقع يمكن أن يدفع تطور السلالات التي تتهرب من حمايتها.

وقال الباحثون إن الأشخاص بحاجة إلى ارتداء الكمامات، واتخاذ خطوات أخرى لمنع انتشار الفيروس إلى أن يتم تطعيم كل فرد تقريباً من السكان.

وتدعم النتائج التي توصلوا إليها، والتي نُشرت في Nature Scientific Reports، قراراً غير محبوب من قبل المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها ينص على ارتداء الأشخاص الذين تلقوا التطعيم بشكل كامل على الكمامات مرة أخرى في المناطق التي ينتقل فيها المرض بشكل مستمر، وعلى نحو مرتفع.

وكتب الباحثون: "تشير نتائجنا إلى أن صنّاع السياسات والأفراد يجب أن يفكروا في الحفاظ على التدخلات غير الدوائية، وسلوكيات الحد من انتقال العدوى طوال فترة التطعيم بأكملها".

وقال سايمون ريلا من معهد العلوم والتكنولوجيا في النمسا، والذي شارك في الدراسة، للصحفيين: "عندما يكون معظم الأشخاص مطعمين، لدى السلالة المقاومة للقاح أفضلية على السلالة الأصلية"، وأضاف: "هذا يعني أن السلالة المقاومة للقاح تنتشر بين السكان بشكل أسرع في الوقت الذي يكون فيه معظم الأشخاص محصنين".

ولكن في حال الاستمرار في تطبيق ما يسمى بالتدخلات غير الدوائية، مثل استخدام الكمامات، والتباعد الاجتماعي، فمن غير المرجح أن ينتشر ويتغير الفيروس.

وأكّد ريلا: "هناك فرصة لإزالة الطفرات المقاومة للقاح من السكان".

واستخدم الفريق نموذجاً رياضياً للتنبؤ بهذه التغييرات، ولكن تتبع نتائجه ما هو معروف عن وبائيات الفيروسات، وما يعرف بالضغط الانتقائي، وهو القوة التي تدفع أي كائن حي للتطور.

وتشير النتائج إلى أن صنّاع السياسات يجب أن يقاوموا إغراء رفع القيود للاحتفال، أو مكافأة جهود التطعيم.

ومن المحتمل أن يكون هذا صحيحاً بشكل خاص مع متغير أكثر قابلية للانتقال مثل متغير "دلتا"، وفقاً لما ذكره فيودور كوندراشوف من معهد العلوم والتكنولوجيا في النمسا أيضاً.

وقال كوندراشوف للصحفيين: "بشكل عام، كلما زاد عدد المصابين، كلما زادت فرص ظهور مقاومة اللقاح. ولذلك، كلما زادت قابلية انتقال (متغير) دلتا، كلما زاد سبب القلق".

وأشار كوندراشوف إلى تمتعنا بأداتين لمنع انتقال سلالات مقاومة للقاح، ومنع تطور الفيروس، وأولها التدخلات غير الدوائية مثل ارتداء الكمامات، وثانيها هي اللقاحات.

كما أنه أضاف قائلاً: "من منظور تطوري، ما هو ضروري للحد من هذا (الانتشار)، هو تطعيم أكبر عدد ممكن من الناس في أسرع وقت ممكن، وفي جميع أنحاء العالم".

نشر