فايزر: لقاح فيروس كورونا للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 11 عامًا آمن ويظهر استجابة قوية للأجسام المضادة

صحة
نشر
3 دقائق قراءة
طفل يتلقى لقاح فايزر
Credit: RODRIGO BUENDIA/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --أعلنت شركة "فايزر" الاثنين، عن أن تجربة المرحلة 2/3، أظهرت أن لقاح فيروس كورونا آمن، وولد استجابة "قوية" للأجسام المضادة لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و11 عامًا.

وهذه هي النتائج الأولى التي تم إصدارها لهذه الفئة العمرية للقاح كورونا، ولم تتم مراجعة البيانات أو نشرها بعد.

وقالت "فايزر" إنها تخطّط لتقديم تلك الأدلة إلى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية للحصول على إذن للإستخدام في حالات الطوارئ قريبًا.

وتضمنت التجربة 2268 مشاركًا تتراوح أعمارهم بين 5 إلى 11 عامًا، واستخدمت نظامًا من جرعتين من اللقاح أُعطي خلال فترة 21 يومًا.

واستخدمت هذه التجارب جرعة 10 ميكروغرامات أي أصغر من جرعة 30 ميكروغرامًا التي تم استخدامها لمن هم في سن الـ 12 عامًا أو أكبر.

وأوضحت "فايزر" في بيان صحفي أنه "تم اختيار جرعة 10 ميكروغرامات بعناية باعتبارها الجرعة المفضلة للسلامة والتحمل والمناعة لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 11 عامًا".

وتم قياس الاستجابات المناعية للمشاركين من خلال النظر في مستويات الأجسام المضادة المعادلة في دمهم، ومقارنة تلك المستويات بمجموعة من الأشخاص بين 16 و25 عامًا ممن تم إعطاؤهم نظامًا من جرعتين بجرعة أكبر من 30 ميكروجرامًا.

وأشارت "فايزر" إلى أن المستويات تقارن بشكل جيد مع كبار السن الذين تلقوا جرعة أكبر، مما يدل على "استجابة مناعية قوية في هذه المجموعة من الأطفال بعد شهر من الجرعة الثانية".

وذكرت الشركة أنه "علاوة على ذلك، كان لقاح فيروس كورونا جيد التحمل، مع آثار جانبية مماثلة بشكل عام لتلك التي لوحظت لدى المشاركين الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و 25 عامًا".

وأكد متحدث باسم "فايزر" أيضًا أنه لا توجد حالات لالتهاب عضلة القلب، وهو نوع من التهاب القلب تم ربطه بلقاحات الرنا المرسال.

ويُعتمد لقاح "فايزر-بيو إن تك" حاليًا للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 16 عامًا أو أكثر، كما أنه مصرح باستخدامه لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و 15 عامًا.

وقالت "فايزر" إنها تتوقع بيانات تجريبية للأطفال حتى عمر 6 أشهر "في الربع الأخير من هذا العام".