دراسة: تدخين السجائر مرتبط بخطر أكبر بنسبة 80٪ لدخول المستشفى بسبب كورونا

صحة
نشر
3 دقائق قراءة
دراسة: تدخين السجائر مرتبط بخطر أكبر بنسبة 80٪ لدخول المستشفى بسبب كورونا
Credit: NOEL CELIS

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- كشفت دراسة عن أن تدخين السجائر مرتبط بخطر أكبر بنسبة 80٪ لدخول المستشفى جراء الإصابة بفيروس كورونا وزيادة خطر الوفاة.

وأشارت البيانات الجديدة المنشورة يوم الإثنين إلى أن مدخني السجائر الحاليين قد يواجهون خطرًا أكبر بنسبة 80٪ للدخول إلى المستشفى إذا أصيبوا بكورونا، وخطرًا أعلى للوفاة بسبب الفيروس.

وفحصت الدراسة، التي نُشرت في مجلة "Thorax"، بيانات تابعة لأكثر من 400000 شخص في البنك الحيوي في المملكة المتحدة (دراسة كبيرة طويلة الأجل تبحث في مساهمات كل من الاستعداد الوراثي والتعرض البيئي لتطور المرض)، بهدف دراسة العلاقة بين التدخين وفيروس كورونا.

وقام الدكتور آشلي كليفت من جامعة أكسفورد والمؤلفون المشاركون بدمج ملاحظة النتائج مع بروتوكول الدراسة الذي يأخذ في الاعتبار المتغيرات الجينية التي قد تهيئ شخصًا ما للتدخين.

وقال الباحثون إن استخدام المجموعتين من البيانات يساعدان في إقامة علاقة سببية.

ووجد العلماء أن 4٪ فقط من إجمالي السكان هم من المدخنين الحاليين. وكان هؤلاء السكان أكثر عرضة بنسبة 80 ٪ للدخول إلى المستشفى بسبب كورونا مقارنة بأولئك الذين لم يدخنوا مطلقًا، و"أكثر عرضة بشكل ملحوظ" للوفاة بسبب الفيروس.

وكتب مؤلفو الدراسة أن التحليل الجيني وجد أن "الاستعداد الوراثي للتدخين كان مرتبطًا بزيادة خطر الإصابة بالعدوى بنسبة 45٪، وزيادة خطر دخول المستشفى بسبب فيروس كورونا بنسبة 60٪".

وفي مقال افتتاحي صدّر جنبًا إلى جنب مع الدراسة، رفض الباحثون في "إمبريال كوليدج لندن" فكرة تم تداولها في وقت مبكر من الوباء، بأن التدخين يمكن أن يقلل من شدة فيروس كورونا.

وكتب أنتوني لافيرتي وكريستوفر ميليت في افتتاحيتهما أن فكرة أن تدخين التبغ قد تحمي من فيروس كورونا، كانت دائمًا فكرة غير محتملة. وكلاهما يتسبب في خسائر فادحة في الأرواح البشرية.

وأشار المؤلفون إلى أن الدراسة التي نُشرت يوم الاثنين: "لم تجد أن المدخنين الحاليين كانوا أكثر عرضة لتأكيد الإصابة بفيروس كوفيد-19، لكنهم كانوا أكثر عرضة للدخول إلى المستشفى والموت من المرض".

ولفت هؤلاء إلى أن "نتائجنا وتوسع نتائج الدراسات المستندة إلى الاستقصاءات توضح زيادة احتمالات ظهور أعراض فيروس كورونا وعبء الأعراض لدى المدخنين الحاليين، بالإضافة إلى تحليلات MR التي تلاحظ ارتباطًا بين التدخين مدى الحياة وخطر الاستشفاء وفشل الجهاز التنفسي بسبب فيروس كورونا".

من جهتها، أوضحت المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها، أن كونك مدخنًا حاليًا أو سابقًا للسجائر، يمكن أن يجعلك أكثر عرضة للإصابة بمرض شديد بسبب فيروس كورونا.