فايزر تعلن نتائج عقار تجريبي مضاد لكورونا: يقلل خطر دخول المستشفى والوفاة

صحة
نشر
3 دقائق قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت شركة صناعة الأدوية فايزر، الجمعة، أن حبوبها التجريبية لعلاج فيروس كورونا تقلل من خطر دخول المستشفى والوفاة للمرضى المشاركين في تجربة الدواء والمعرضين لمخاطر عالية.

وتأمل الشركة أن تستطيع تقديم هذه الحبوب للناس قبل أن يمرضوا بدرجة كافية للذهاب إلى المستشفى.

وقالت الشركة إنها أجرت تحليلًا مؤقتًا قبل الموعد المقرر لانتهاء التجربة، وأظهرت انخفاضًا بنسبة 89٪ في خطر دخول المستشفى أو الوفاة جراء كوفيد-19 إذا حصل المريض على العلاج في وقت مبكر.

وأصدرت شركة فايزر نتائجها، في بيان صحفي، ولم تشاركها مع العلماء لمناقشة البيانات قبل الإصدار.

وتقول فايزر إنها ستشارك مزيدًا من التفاصيل في ورقة بحثية، مع تقديمها إلى إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

واختبرت الشركة هذا الدواء على البالغين المصابين بكوفيد-19، والذين يواجهون خطر تطور المرض بشكل كبير.

وتم إعطاء المتطوعين بشكل عشوائي إما حبوب العلاج أو دواء وهمي في غضون 3 أو 5 أيام من بدء الأعراض.

وتعرف هذه الحبوب باسم مثبط البروتياز، وهي مصممة لمنع الفيروس من التكاثر. وقالت الشركة إن إعطاء الحبوب مع ريتونافير يساعد على إبطاء تحللها في الجسم.

وقالت فايزر إن 0.8٪ من المرضى الذين حصلوا على الدواء في غضون ثلاثة أيام قد تم نقلهم إلى المستشفى في غضون أربعة أسابيع، مقارنة بـ 7٪ من المرضى الذين حصلوا على دواء وهمي.

وبينما توفي 7 من بين أولئك الذين حصلوا على دواء وهمي، أوضحت الشركة أنه لم يمت أي شخص تلقى العلاج في غضون شهر.

وقالت فايزر إن 19٪ من المرضى الذين تلقوا العقار قد عانوا من أحداث سلبية، مقارنة بـ21٪ ممن تناولوا علاجًا وهميًا، لكنهم رفضوا الكشف عن ماهية تلك الأحداث السلبية.

وأوضح الرئيس التنفيذي لفايزر، ألبرت بورلا، في بيان: "في حال تم الموافقة عليه من قبل السلطات التنظيمية، تشير البيانات إلى أن حبوب العلاج لديها القدرة على إنقاذ حياة المرضى وتقليل شدة عدوى كوفيد-19".

وفي الوقت الحالي، يُباع Remdesivir تحت الاسم التجاري Veklury، وهو مضاد الفيروسات الوحيد المعتمد من قِبل إدارة الأغذية والعقاقير لعلاج كوفيد-19.

ويتم إعطاء الدواء عن طريق الوريد. لذلك، ليس من السهل تناوله كحبوب.

ويمكن أيضًا علاج الأشخاص بالأجسام المضادة وحيدة النسيلة، التي تحفز جهاز المناعة للمساعدة في مكافحة العدوى.

ويذكر أنه ليس من السهل تناولها مثل حبوب الدواء.

وتسعى شركة Merck للحصول على ترخيص استخدام طارئ من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لـMolnupiravir، وهي كبسولة مضادة للفيروسات يمكن أن يتناولها الأشخاص في المنزل.

وثبت أن هذا الدواء يقلل من خطر دخول المستشفى أو الوفاة بحوالي 50٪.

وسمح منظمو الأدوية في المملكة المتحدة، يوم الخميس، باستخدام Molnupiravir تحت الاسم التجاري Lagevrio.