تسجيل 61 إصابة كورونا بين مسافرين قادمين من جنوب إفريقيا إلى هولندا.. هل متحور "أوميكرون" السبب؟

صحة
نشر
دقيقتين قراءة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تتأكد السلطات الهولندية من نوع سلالة كورونا التي أُصيب بها 61 مسافرًا عائدًا من جنوب إفريقيا، بعدما أتت نتائج فحوصات "كوفيد-19" إيجابية، الجمعة. ويحتمل أن يكون "أوميكرون" الأسرع في الانتشار بين متحورات فيروس كورونا.

وقالت منظمة الصحة العالمية، مساء الجمعة، إن الدليل الأولي، بعد اكتشاف متحور "أوميكرون" في جنوب إفريقيا، أنه قد يتسبب في زيادة خطر الإصابة مرة أخرى، ذلك أن بعض الطفرات التي تمّ رصدها في المتحور تثير القلق.

ورُصد هذا المتحور في بوتسوانا، وهونغ كنغ، بلجيكا. وقال المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض والسيطرة عليها، الجمعة، إن هناك خطر "عال، أو عال جدًا" من أن يتفشى المتحور الجديد في أوروبا.

ووفق خدمة الصحة البلدية المسؤولة في مطار سخيبول أمستردام (GCD Kennemerland)، فإنّ النتائج الإيجابية ستخضع للمعاينة في أقرب وقت ممكن. وبحسب السلطات الهولندية، تمّ عزل المصابين في فندق قريب.

وأدى اكتشاف المتحور الجديد إلى حالة هلع عالمية، حيث سارعت العديد من الدول إلى فرض منع سفر، وسجّلت الأسواق العالمية تراجعًا كبيرًا.

01:46
"هناك سبب للقلق".. ما الذي نعرفه عن المتغير الجديد لفيروس كورونا في جنوب إفريقيا وتأثيره على اللقاحات؟

وصنفت منظمة الصحة العالمية المتحور الجديد بأنه "مثير للقلق"، ولفتت إلى أن هناك المزيد من الأبحاث التي نحتاج إليها لتحديد إن كان المتحور ينقل العدوى بسرعة أكبر، أو يتسبب بالمرض الشديد، أو يمكن أن يتملّص من المناعة التي يمنحها اللقاح.

وجاء في بيان المنظمة على لسان ماريا فان كيرخوفيه، المسؤولة التقنية لـ"كوفيد-19" في المنظمة، أن "العدد الكبير من الطفرات في المتغيّر قد يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة مرة أخرى، ذلك أنّ لبعض هذه الطفرات خصائص مقلقة".

وأضافت: "هناك عدد من الدراسات جارية حاليًا، لكن المعلومات المتوافرة ما زالت قليلة. ما أن نصل إلى نتائج ملموسة ستطلع منظمة الصحة العالمية الجمهور، وشركائها والدول الأعضاء عليها".