"مودرنا" تكشف بيانات مطمئنة حول جرعتها المعززة من لقاح كورونا..هل تتصدى لمتحور أوميكرون؟

صحة
نشر
4 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
CNN من داخل مختبر لديه عيّنات حية من متحوّر أوميكرون.. ماذا اكتشفت؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلنت شركة مودرنا للتكنولوجيا الحيوية، الاثنين، أن البيانات الأولية تشير إلى أن جرعتها المعززة، ومقدارها نصف جرعة، تزيد مستويات الأجسام المضادة ضد متحور فيروس كورونا "أوميكرون"، وأن جرعة بمقدار أكبر تزيد مستويات الأجسام المضادة بشكل أكبر.

وفي الوقت الحالي، تعطى الجرعة المُعززة من لقاح مودرنا بمقدار 50 ميكروغرام. وأشار بيان الشركة إلى أن هذه الجرعة زادت من مستويات الأجسام المضادة 37 ضعفًا، مقارنة بالمستويات التي لوحظت عندما لا يتلق الشخص الملقح بالكامل جرعًة معززة، بينما زادت جرعة معززة مقدارها 100 ميكروغرام من مستويات الأجسام المضادة 83 ضعفًا.

ويبقى من غير الواضح ما تعنيه هذه الزيادات فيما يتعلق بمدى فعالية الجرعات المعززة سريريًا ضد متحور "أوميكرون".

لكن في بيان الشركة، وصف الرئيس التنفيذي، ستيفان بانسيل، البيانات بأنها مُطمئنة.

وقال بانسيل إن "الزيادة الهائلة في إصابات كوفيد-19 الناجمة عن متحور أوميكرون تثير قلق الجميع. ومع ذلك، فإن هذه البيانات، التي تظهر أن الجرعة المعززة من لقاح مودرنا المضاد لكوفيد-19 المعتمدة حاليًا يمكنها تعزيز مستويات الأجسام المضادة المعادلة 37 ضعفًا أعلى من مستويات ما قبل تلقي الجرعة المعززة، تعد مطمئنة".

وأضاف: "للاستجابة لهذا المتحور شديد القابلية للانتقال، ستواصل مودرنا تقديم جرعة معززة محتملة مخصصة لأوميكرون سريعًا إلى الاختبار السريري في حال أصبح ذلك ضروريًا في المستقبل. وسنواصل أيضًا إنشاء البيانات ومشاركتها عبر استراتيجياتنا الداعمة مع سلطات الصحة العامة لمساعدتهم على اتخاذ قرارات قائمة على الأدلة بشأن أفضل استراتيجيات التطعيم ضد سارس-كوف-2".

وسارس-كوف-2 هو اسم فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19.

ومن جانبه، لفت الدكتور ستيفن هوج، رئيس الشركة، الإثنين، إلى أن الأمر متروك الآن لسلطات الصحة العامة الأمريكية للنظر فيما إذا كان ينبغي إعطاء الجرعة المعززة من لقاح شركة مودرنا المضاد لفيروس كورونا بجرعة أكبر.

وقال هوج خلال مؤتمر عبر الهاتف للشركة إن "قرار نشر 100 ميكروغرام أو جرعة أعلى هو قرار لوكالات الصحة العامة في هذه المرحلة. نحن نقدم البيانات فقط، ومن الواضح أننا سنشاركها مع الجميع حتى يتمكنوا من اتخاذ هذا القرار".

وأكد المتحدث باسم مودرنا، كولين هوسي، لـ CNN في بيان أرسل عبر البريد الإلكتروني، الاثنين أن الشركة "تشارك البيانات مع المنظمين عندما يبدأون في تقييم ما إذا كانت هناك حاجة لإجراء أي تغييرات على الجرعات المعززة المصرح بها."

وأشار البيان إلى أن الجرعة المعززة من لقاح مودرنا ضد فيروس كورونا الحالية مصرح بها في حالات الطوارئ للأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 18 عامًا أو أكبر في الولايات المتحدة ويتم إعطاؤهم نصف جرعة بمقدار 50 ميكروغرامًا، ويسمح بإعطاء جرعة مقدارها 100 ميكروغرام للأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة الشديد.

وفقًا لبيانات المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، فإن حوالي نسبة 32% من البالغين الملقحين بالكامل، أي نحو 60 مليون شخص قد تلقوا الجرعة معززة، وحصل أكثر من 26.7 مليون منهم على جرعة لقاح مودرنا المعززة.

بشكل منفصل، أكد هوج، رئيس الشركة، الإثنين، أن مودرنا ستواصل دفع جرعة معززة خاصة بأوميكرون إلى التجارب السريرية في أوائل عام 2022".

ومن جانبه، قال الدكتور أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، الأسبوع الماضي، إن الجرعات المعززة من لقاحات كوفيد-19 يمكنها أن تساعد في تحسين الحماية ضد متحور فيروس كورونا "أوميكرون"، ومشيرًا إلى أنه لا توجد حاجة لجرعة معززة مخصصة للمتحور الجديد في الوقت الراهن.