قصة جائحتين.. الأطباء في جنوب أفريقيا يقارنون بين فيروسي كورونا ونقص المناعة البشرية

صحة
نشر
قصة جائحتين.. الأطباء في جنوب أفريقيا يقارنون بين فيروسي كورونا ونقص المناعة البشرية

عندما وصل الطبيب البلجيكي ، إريك جويماير ، لأول مرة إلى كيب تاون في عام 1999 ، كان هناك فيروس قاتل ينتشر عبر جنوب أفريقيا، وبحلول ذلك الوقت ، كان فيروس نقص المناعة البشرية قد أصاب أكثر من 5.6 مليون مواطن في جنوب إفريقيا ، مما تسبب في وفاة الآلاف من مرض الإيدز، الذي لا يوجد علاج له حتى الآن. بعد عقدين ، وجد غويماير وفريقه في منظمة "أطباء بلا حدود" أنفسهم على خط المواجهة لوباء آخر: فيروس كورونا المستجد