كيف تؤثر الرعاية الذاتية على فعالية لقاح فيروس كورونا؟

صحة
نشر
كيف تؤثر الرعاية الذاتية على فعالية لقاح فيروس كورونا؟

إذا كنت لا تزال تنتظر دورك للحصول على لقاح فيروس كورونا، فلديك وقت لتعزيز استجابة جسمك له، وفقًا لأبحاث حديثة. ووجدت الأبحاث أن الرعاية الذاتية هي مفتاح فعالية اللقاح، وأن عوامل الخطر ، بما في ذلك الإجهاد، والاكتئاب، والوحدة، والسلوكيات الصحية السيئة، يمكن أن تؤثر على الآثار الجانبية للقاح ومقدار الوقت الذي يستغرقه تطوير المناعة ضد فيروس كورونا