نصائح لعلاج المغص عند حديثي الولادة.. متى يجب أن تستشير الطبيب؟

صحة
نشر
Screen Shot 2021-03-23 at 5.19.16 PM.jpg

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- رغم أن البكاء أمر طبيعي للأطفال، إلا أن البكاء المفرط لأكثر من 3 ساعات يومياً، والذي يستمر لأكثر من 3 أيام في الأسبوع، قد يكون علامة على ضرورة تدخل الطبيب.

يُعرف البكاء المفرط بمغص الأطفال، وهو سبب 10 إلى 20٪ من زيارات أطباء الأطفال للرضع الذين تتراوح أعمارهم بين أسبوعين وثلاثة أشهر، وعادة ما يصل إلى ذروته عندما يبلغ الطفل 6 أسابيع من العمر.

نصائح للآباء ومقدمي الرعاية

يوصي العديد من الخبراء، بحذف حليب البقر من النظام الغذائي للرضع.

بشكل عام، يجب على الطبيب فحص أي طفل يبكي بشكل مفرط، حيث يمكن أن يشير ذلك إلى حالة صحية أكثر خطورة.

إذا لم تكن هناك حالة صحية خطيرة، يجب نصح الوالدين ومقدمي الرعاية بأن البكاء بحد ذاته ليس ضاراً للطفل، وفي بعض الأحيان يكون من الأفضل وضعه في مكان آمن، مثل السرير وتركه لمدة 10 دقائق ليهدأ.

يجب على الآباء أن يضعوا في اعتبارهم أن مغص الأطفال عادة ما ينتهي بعمر 3 إلى 9 أشهر.

لتحديد ما إذا كان طفلك يعاني من مغص الأطفال، يمكن الاحتفاظ بمفكرة يومية عن عدد المرات التي يبكي فيها، فقد يكون من المفيد تقديم البيانات إلى الطبيب.