كيف أثّر انسلاخ أوكرانيين عن وطنهم ولجوؤهم إلى بولندا على صحتهم العقلية؟

صحة
نشر
كيف أثّر انسلاخ أوكرانيين عن وطنهم ولجوؤهم إلى بولندا على صحتهم العقلية؟

سخاء الدولة البولندية تجاه تدفق اللاجئين من أوكرانيا ظاهر للعيان وموثّق، من خلال توفيرها المأوى لهم، والطعام، وإمدادات الأطفال. لكن التركيز على صحة اللاجئين العقلية، ومعظمهم من النساء والأطفال الذين عبروا الحدود، هو ما لا يمكنك رؤيته، وما زال غير معلوم. وقال رافال ترزاسكوفسكي، عمدة وارسو، إن علاج الجروح العاطفية التي ألمّت بالأوكرانيين لأمر بالغ في الأهمية.