فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على نظام الأسد لاستخدام الكيماوي

الشرق الأوسط
نشر
مع تقدم المعارضة شمالا وجنوبا: بشار الأسد.. من الوراثة إلى الثورة

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— أوقفت كل من روسيا والصين، الثلاثاء، مشروع قرار بمجلس الأمن الدولي لفرض عقوبات على النظام السوري بعد استخدامه السلاح الكيماوي، وذلك باستخدامهما حق النقض، أو ما يُعرف بـ"الفيتو."

01:09
“هل سأموت؟”.. طفل سوري يعاني بعد قصف كيماوي محتمل

هذا الاعتراض الروسي يعتبر السابع من نوعه الذي تستخدم فيه موسكو حق النقض لحماية حليفها السوري من أي خطوات دبلوماسية، ويأتي بعد تحقيق دولي وجد أن السلاح الكيماوي استخدم في السابق ضد المدنيين ثلاث مرات.

ونال مشروع القرار موافقة تسع دول واعتراض ثلاث دول منها روسيا والصين في حين امتنعت ثلاث دول أخرى عن التصويت، في الوقت لاذي يعتبر فيه هذا التصويت هو الأول في عهد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

وكان السفير الفرنسي للأمم المتحدة، فرانسوا ديلاتري قد قال قبل بدء التصويت: "الآن هو وقت الحقيقة،" لافتا بالقول: "اليوم من لا يمكنه إدانة مهاجمة النساء والأطفال الأبرياء بالأسلحة الكيماوية؟"

نشر