إيران: إيفاد الحجاج مرهون بقبول السعودية لشروطنا

الشرق الأوسط
نشر
إيران: إيفاد الحجاج مرهون بقبول السعودية لشروطنا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلن وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي الإيراني رضا صالحي أميري، الأحد، أن إيفاد الإيرانيين إلى المملكة العربية السعودية للحج مرهون بقبول السلطات السعودية "شروط" طهران، التي قررت عدم إرسال مواطنيها للحج الموسم الماضي إثر خلافات مع السعودية بعد حادثة منى في موسم حج عام 2015.

 وقال أميري إنه "تم إرسال وفد يضم 5 مسؤولين من قبلي إلى السعودية. وكان لإيران جولة ناجحة من المفاوضات حول الحج مع السعودية". وأضاف: "هذا الوفد أجرى مفاوضات مع وزير الحج والعمرة السعودي، حيث تم التوصل إلى نتيجة حول بعض القضايا ولا يزال التفاوض قائما حول بعض القضايا الأخرى"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "إرنا" الإيرانية الرسمية ووكالة "تسنيم".

وتابع أميري بالقول: "إذا قبلت السعودية شروطنا، فإن سياسة الحكومة الحاسمة هي إيفاد الحجاج الى الحج، وسنقوم بالإعلان عن نتيجة المفاوضات للشعب الإيراني مهما كانت النتيجة، لكن سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي إيجاد ارضية لإيفاد الحجاج إلى بيت الله الحرام، لكن شريطة قبول شروط الجمهورية الإسلامية الإيرانية من قبل الحكومة السعودية".

نشر