قمة عمّان..وفاق حول محاربة الإرهاب وإدانة لتدخلات إيران

قمة عمان:وفاق حول محاربة الإرهاب وإدانة إيران

الشرق الأوسط هديل غبون، عمان، الأردن
آخر تحديث السبت, 25 مارس/آذار 2017; 09:56 (GMT +0400).
قمة عمّان..وفاق حول محاربة الإرهاب وإدانة لتدخلات إيران

منطقة البحر الميت، الأردن (CNN)-- افتتح الأردن أعمال اليوم الثالث للاجتماعات التمهيدية لانعقاد مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القادة، بإعلان مشاركة المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في اجتماع وزراء الخارجية العرب، فيما أشار إلى وجود مشروع قرار إدانة مشترك للتدخلات الإيرانية في المنطقة العربية.

وقدم وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الأردني، محمد المومني، إيجازاً حول أبرز ملفات اليوم الثالث التي بحثها المندوبون الدائمون في الجامعة العربية، مشيراً إلى مشاركة عدد من الشخصيات السياسية الدولية لأعمال القمة، من بينهم أيضاً المبعوث الخاص للرئيس الروسي والأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، والمبعوث الخاص للأمم المتحدة لسوريا، ستيفان دي ميستورا، في اجتماعات مجلس وزراء الخارجية العرب.

وكشف المسؤول الأردني عن تناول ملف مكافحة الإرهاب في المنطقة ليكون ضمن جدول أعمال القمة العربية، قائلاً في رد على استفسارات صحفية حول احتمالات طرح مشروع قرار إدانة التدخلات الإيرانية في المنطقة ودعم إيران لتنظيمات إرهابية: "هذا صحيح، وربما أكثر من ذلك، مضيفاً: "هناك توجه واضح لدى الدول العربية لمحاربة الإرهاب ورفض التدخلات الإيرانية."

وتتداول تسريبات في أروقة انعقاد القمة حول احتمالات عقد مصالحة بين عدد من الدول العربية في مقدمتها السعودية ومصر، وحول ذلك قال المومني إن الأردن "لن يدخر جهداً في تسيير أي لقاءات مشتركة."

وفي تلك الأثناء، كشف المومني عن تخفيض محتوى الإرهاب الإلكتروني على مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن بنسبة 75 في المائة على مدار 5 سنوات، قائلاً: "حُذف نحو 400 ألف حساب متعاطف ومؤيد وداع للتطرف والإرهاب."

وجدد الأردن تأكيده على أن سوريا لم تتم دعوتها إلى القمة العربية التزاماً بقرار الجامعة العربية، فيما قال المومني إن "عَلمها حاضر وقضيتها حاضرة."

وتشكل أبرز ملفات القمة العربية المطروحة في 17 بنداً، من أبرزها القضية الفلسطينية وعملية السلام في الشرق الأوسط، والأزمة السورية ومنظومة الدفاع العربية في محاربة الإرهاب.

وردا على سؤال لموقع CNN بالعربية حول احتمالات تبني مشروع قرار لدعم تقرير لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا" الاسكوا "، حول ممارسة إسرائيل لسياسات الفصل العنصري، قال المومني إن القضية الفلسطينية مدار بحث رئيسي، دون الإشارة إلى احتمال تبني مشروع قرار وشيك.

ومن المتوقع أن تُعقد لقاءات ثنائية وثلاثية على هامش اجتماعات القمة، من أبرزها لقاء بين كل من السعودية ومصر لبحث القضايا الثنائية، على ألا يكون هناك وسيط وفقاً لما كشفته مصادر رفيعة لموقع CNN بالعربية.

وسبق انعقاد القمة تحرك دبلوماسي كثيف للملك عبد الله الثاني لتحشيد الحضور للقمة، ضمن المساعي الملكية لدعم موقف بلاده في الملفات التي يتبناها وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، حيث سيحمل بحسب مصادر، نتائج وتوصيات القمة بشأن التمسك بمبادرة السلام العربية المقررة عام 2002 إلى الإدارة الأمريكية في وقت لاحق.

وسيحضر القمة الثامنة والعشرين الرئيس المصري عبد الفتاح السياسي والعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، وتعتبر قمة عمّان الأكثر حضوراً على مستوى الزعماء العرب.

وفيما يخص الملف الإيراني الذي تحدث عنه المومني، أشارت مصادر إلى عقد اللجنة الرباعية التي شُكلت في أعمال القمة العربية الماضية، اجتماعاً يضم الإمارات والسعودية والبحرين ومصر لبحث الموقف من التدخلات الإيرانية.

 وتبنى الأردن صباح السبت مشروع قرار لرفعه إلى مجلس وزراء الخارجية العرب، الاثنين المقبل، حول توزيع أعباء استضافة اللاجئين السوريين في الأردن ولبنان ومصر.

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"هديل غبون","branding_ad":"MiddleEast_Branding","friendly_name":"قمة عمّان..وفاق حول محاربة الإرهاب وإدانة لتدخلات إيران","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2017/03/25","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}