السجن لجندي أمريكي سابق سافر لمصر وتركيا محاولا الانضمام لداعش

الشرق الأوسط
نشر
السجن لجندي أمريكي سابق سافر لمصر وتركيا محاولا الانضمام لداعش
من المعارك في أحد آخر معاقل داعش بمدينة الموصل العراقية

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- حكمت محكمة أمريكية بسجن جندي سابق في سلاح الجو الأمريكي لمدة 35 عاما، وذلك بعد محاكمة طويلة له بتهمة محاولة الانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" أدين خلالها عام 2016 بالسعي لتوفير مساعدة مادية لتنظيم إرهابي ومحاولة عرقلة العدالة.

وقال الادعاء العام الأمريكي إن المحكوم، ويدعى تيرود باغ، ويبلغ من العمر 49 عاما "أدار ظهره لوطنه وللجيش الذي خدم فيه وحاول الانضمام إلى منظمة إرهابية متوحشة معتادة على قتل الأبرياء حول العالم."

وقدم الادعاء خلال المحاكمة أدلة تثبت محاولة باغ، والذي كان يعمل ميكانيكا في سلاح الجو، السفر من مصر إلى تركيا في يناير/كانون الثاني 2015 وبحوزته جهاز كمبيوتر وشرائح ذاكرة منزوعة البلاستيك بشكل يسمح بتدميرها بسرعة ومنع المحققين من الوصول إلى المعلومات التي فيها، ولكن السلطات التركية رفضت دخوله في حينها وأعادته لمصر.

وراقب المحققون الجندي السابق لفترة قبل العثور على المزيد من الأدلة التي تدينه وبينها رسالة على كمبيوتره جاء فيها: "سأستخدم المهارات والمواهب التي منحني إياها الله زن أجل المساهمة في تأسيس الدولة الإسلامية والدفاع عنها"، إلى جانب خريطة تدل على نقاط العبور المتوفرة على الحدود بين سوريا وتركيا، وهي مناطق يخضع بعضها لسيطرة داعش.

وجاء في رسالة أخرى كتبها باغ: "أنا مجاهد. أنا سيف ضد الظلمة ودرع للمظلومين.. ليس أمامي إلا طريق من اثنين، النصر أو الشهادة". وقد قالت وزارة العدل الأمريكية إن باغ تلقى خلال خدمته العسكرية تدريبات تقنية وعسكرية بينها سبل استخدام العديد من أنظمة الأسلحة.

نشر