الإمارات تقطع العلاقات مع قطر: نقضت بيان الرياض حول إيران وتستقبل متطرفين

الشرق الأوسط
نشر
الإمارات تقطع العلاقات مع قطر: نقضت بيان الرياض حول إيران وتستقبل متطرفين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- بعد دقائق على صدور بياني المملكة العربية السعودية والبحرين بخصوص قطع العلاقات مع قطر على خلفية اتهامات لها بدعم الإرهاب والتدخل في الشؤون الداخلية لدول الجوار أصدرت الإمارات العربية المتحدة بيانا أعلنت فيه عن تنفيذ الخطوات عينها، متهمة الدوحة بـ"نشر فكر داعش والقاعدة" و"إيواء متطرفين."

وكالة الأنباء الإماراتية نقلت البيان الرسمي الإماراتي بعد دقائق على البيانين البحريني والسعودي، وجاء فيه أن أبوظبي ملتزمة بـ"منظومة مجلس التعاون الخليجي والمحافظة على أمن واستقرار الدول الأعضاء" مضيفا أنه في هذا الاطار "وبناء على استمرار السلطات القطرية في سياستها التي تزعزع أمن واستقرار المنطقة والتلاعب والتهرب من الالتزامات والاتفاقيات فقد تقرر اتخاذ الاجراءات الضرورية لما فيه مصلحة دول مجلس التعاون الخليجي عامة والشعب القطري الشقيق خاصة."

وأكدت السلطات الإماراتية أن الخطوات التي ستتخذها تأتي تأييدا لبياني السعودية والبحرين، وأعلنت في هذا الإطار "قطع العلاقات مع قطر بما فيها العلاقات الدبلوماسية وإمهال البعثة الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة البلاد" إضافة إلى منع دخول أو عبور القطريين وإمهالهم 14 يوما لمغادرة الإمارات، إلى جانب منع الإماراتيين من السفر لقطر أو الإقامة فيها.

وشمل القرار أيضا "إغلاق كافة المنافذ البحرية والجوية خلال 24 ساعة أمام الحركة القادمة والمغادرة إلى قطر ومنع العبور لوسائل النقل القطرية كافة القادمة والمغادرة" وذلك "لأسباب تتعلق بالأمن الوطني الإماراتي".

ورأت الإمارات أن القرار الذي وصفته بـ"الحاسم" نتيجة لعدم لما اعتبرته "عدم التزام السلطات القطرية باتفاق الرياض لإعادة السفراء والاتفاق التكميلي له 2014 ومواصلة دعمها وتمويلها واحتضانها للتنظيمات الارهابية والمتطرفة والطائفية وعلى رأسها جماعة الاخوان المسلمين وعملها المستمر على نشر وترويج فكر تنظيم داعش والقاعدة عبر وسائل اعلامها."

كما اتهمت الإمارات دولة قطر بـ"نقض البيان الصادر عن القمة العربية الإسلامية الأمريكية بالرياض لمكافحة الإرهاب.. الذي اعتبر إيران الدولة الراعية للإرهاب في المنطقة إلى جانب إيواء قطر للمتطرفين والمطلوبين أمنيا على ساحتها وتدخلها في الشؤون الداخلية لدولة الإمارات وغيرها من الدول واستمرار دعمها للتنظيمات الإرهابية" وفقا للبيان.

نشر