"داعش" يزعم مسؤوليته عن هجمات إيران

الشرق الأوسط
نشر
00:39
شاهد.. إطلاق نار خارج مقر البرلمان الإيراني

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- زعم تنظيم "داعش"، الأربعاء، مسؤوليته عن الهجمات التي شهدتها العاصمة الإيرانية طهران.

وقام مهاجمون بشن هجمات مسلحة تزامنت مع تفجيرات انتحارية استهدفت مقر البرلمان وضريح مؤسس النظام الإسلامي بإيران، روح الله الموسوي الخميني، في إحدى أكثر الهجمات التي ضربت طهران جرأة منذ عقود.

وقُتل ما لا يقل عن 12 شخصاً وأصيب عشرات آخرين في الهجومين على العاصمة الإيرانية، وفقا لما ذكرته وسائل الإعلام الرسمية. وذكرت وزارة الاستخبارات الإيرانية أنه تم إحباط هجوم ثالث.

وأصدر "داعش" بياناً سريعاً يزعم فيه مسؤوليته عن الهجمات، عبر ذراعه الإعلامية وكالة "أعماق"، مدعياً أن "مقاتلين مع تنظيم الدولة الإسلامية" نفذوا الهجوم، ولكنه لم يقدم أي أدلة تدعم ذلك.

وكانت الهجمات غير عادية إلى حد كبير: إذ حتى الآن، كانت طهران مدينة آمنة لسكانها حيث نجت إيران إلى حد كبير من الهجمات العادية التي شُنت ضد المشاركين الآخرين في الحرب الأهلية السورية المجاورة.

نشر