أردوغان يلتقي الملك سلمان وولي عهده ويتجه إلى الكويت قبل قطر

الشرق الأوسط
نشر
أردوغان يلتقي الملك سلمان وولي عهده ويتجه إلى الكويت قبل قطر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- غادر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأحدن المملكة العربية السعودية، متجها إلى الكويت، بعدما عقد اجتماعين منفصلين، مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، في أول محطته من جولته الخليجية التي تشمل أيضا قطر بعد الكويت.

وكان أردوغان، قال في مؤتمر صحفي في مطار أتاتورك إسطنبول قبل إقلاعه نحو السعودية، إن المملكة يعق على عاتقها أكبر قدر من "المسؤولية" فيما يخص حل أزمة قطر. وأضاف أن "قطر التزمت منذ بداية الأزمة بسياسة عاقلة ونهجت سياسة حكيمة وتسعى لحلها".

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) أن الملك سلمان بن عبدالعزيز عقد جلسة مباحثات مع الرئيس التركي، في قصر السلام بجدة، رجب طيب أردوغان رئيس جمهورية تركيا. وأضافت أنه "جرى خلال المباحثات، استعراض العلاقات بين البلدين الشقيقين، وبحث تطورات الأوضاع في المنطقة والجهود المبذولة في سبيل مكافحة الإرهاب ومصادر تمويله".

كما أشارت إلى أن الأمير محمد بن سلمان التقى أردوغان وجرى خلال اللقاء "استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وسبل تعزيزها، بالإضافة إلى بحث آخر مستجدات الأحداث في المنطقة، وبخاصة السبل الكفيلة بمكافحة الإرهاب".

وغادر أردوغان، مدينة جدة متوجها إلى دولة الكويت، بعد أن اختتم زيارة للمملكة استمرت ساعات. ومن المقرر أن يتلقي أردوغان أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، ليزور بعد ذلك قطر ويلتقي أميرها الشيخ تميم بن حمد.

نشر