قطر تبحث مع الأمم المتحدة طرق "التغلب على انتهاكات الحصار"

الشرق الأوسط
نشر
قطر تبحث مع الأمم المتحدة طرق "التغلب على انتهاكات الحصار"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- يرى وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، أن الأمم المتحدة هي "المنصة الصحيحة" لتغلب قطر على ما وصفه بـ"انتهاكات الحصار".

إذ اجتمع آل ثاني مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، كما التقى مع رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، بيتر تومسون، ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية، جيفري فيلتمان، في نيويورك، الخميس.

ووفقاً لوزارة الخارجية القطرية، بحث الوزير مستجدات أزمة قطع العلاقات مع المسؤولين الأمميين، مؤكداً حرص الدوحة على "اتباع نهج الحوار لحل الأزمة،" و"استعدادها للجلوس على طاولة الحوار مع دول الحصار لحل الأزمة بشكل مبني على أسس احترام القانون الدولي وسيادة دولة قطر."

وقال آل ثاني إن "قطر لن تدخر أي جهد للتغلب على هذه الانتهاكات من خلال القنوات الصحيحة،" معتبراً أن الأمم المتحدة هي "المنصة الصحيحة" للبدء بذلك.

وأضاف الوزير: "اجتمعنا مع العديد من المسؤولين، وشرحنا لهم كيف قامت هذه الأزمة على أسس ضعيفة وهو اختراق إلكتروني، والذي بنفسه يعتبر إرهاباً إلكترونياً تجاه دولة قطر"، مشددا على أن لمجلس الأمن والجمعية العامة "دور خاص إذا استمرت الانتهاكات من جانب الدول المحاصرة،" على حد تعبيره.

وجدد الوزير موقف دولته الذي يعتبر أن الإجراءات التي اتخذتها المملكة العربية السعودية والإمارات والبحرين ومصر بأنها "تمثل انتهاكات خطيرة للمعاهدات والمواثيق الدولية والقانون الدولي."

نشر