بعد تداول أنباء عن معاناة حجاج تونسيين بالمدينة المنورة.. البعثة الرسمية ترّد

الشرق الأوسط
نشر
بعد تداول أنباء عن معاناة حجاج تونسيين بالمدينة المنورة.. البعثة الرسمية ترّد

تونس (CNN)—   ردّت البعثة التونسية للحج على منشور عممته جمعية رعاية ضيوف الرحمن التونسية تحدثت من خلاله عن حالة سيئة لبعض فنادق الحجاج التونسيين، إذ قالت البعثة إن "البلاغ كاذب ولا يمت بصلة لواقع سكن الحجاج التونسيين".

الرد الذي عممته وزارة الشؤون الدينية التونسية، جاء جوابا على منشور انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، تحت عنوان "حجاج باجة يشتكون لوزارة الحج السعودية من تدني خدمات بعض فنادق المدينة المنورة"، تضمن صورا لما قيل إنهم حجاج يقضون ليلتهم بين ممرات الغرف، وتحدث عن أن الحجاج يعانون كذلك من أعطاب التكييف وترّدي طعام الفطور واكتظاظ الغرف بستة أو سبعة حجاج وغياب الانترنت.

وقال منشور الجمعية إن هذه الظروف دفعت بالحجاج المتضررين إلى الاتصال بوزارة الحج السعودية التي استمعت إليهم وسجلت شكواهم وطالبت المسؤولين بـ"تحسين الخدمات أو تغيير الفنادق" وقد استدركت الجمعية بالقول إن هناك فنادق أخرى بالمدينة المنورة تتمنع بخدمات ممتازة.

حجاج باجة يشتكون لوزارة الحج السعودية من تدني خدمات فندق المدينة نعرض عليكم هذه الصور التي تبين المستوى المتدني ...

Posted by ‎جمعية رعاية ضيوف الرحمن‎ on Sunday, August 20, 2017

غير أن البعثة التونسية نفت وجود غرف سداسية أو سباعية في كافة الفنادق التي تقيم بها البعثة التونسية عكس ما ورد في المقال،  كما نفت وجود نقص في الأسرة أو في الغرف، متحدثة عن أن كل حاج تونسي يحظى بسرير في غرفة تطابق المواصفات والضوابط المحددة في الوثيقة التوجيهية.

وقالت البعثة إن الفطور الصباحي موجود ويخضع يوميا لمراقبة البعثة الصحية، لافتة أن كل الفنادق في البقاع المقدّسة تحظى بـ"تدقيق ومتابعة وتقييم صارم، في مستوى الجودة والقرب من الحرم، من لجان المعاينة التابعة للجنة الوطنية للحج والعمرة قبل التعاقد معها"، نافية كذلك وجود شكوى رسمية باسم حجاج تونسيين لدى وزارة الحج السعودية، متحدثة عن وجود ارتياح لديهم من الخدمات المقدمة بالسعودية.

نشر