وفد سوداني بالقاهرة.. هل تتجاوز العلاقات محنة حلايب وسد النهضة؟

هل تتجاوز مصر والسودان أزمتي حلايب والنهضة؟

الشرق الأوسط
آخر تحديث الأربعاء, 13 سبتمبر/ايلول 2017; 07:58 (GMT +0400).
2:12

اجتماع للجنة المعابر بين مصر والسودان وذلك "لبحث سير العمل في المعابر المشتركة بين البلدين."

القاهرة، مصر (CNN) -- شهدت العاصمة المصرية، القاهرة، الثلاثاء انعقاد اجتماع للجنة المعابر بين مصر والسودان وذلك "لبحث سير العمل في المعابر المشتركة بين البلدين، وتبادل وجهات النظر حول تطوير الأداء ومواجهة المعوقات"، وذلك في وقت تشهد فيه العلاقات بين البلدين موجات من المد والجزر على خلفية ملفات سياسية وأمنية عديدة.
اللجنة ستدرس توقيع لائحة بين أجهزة النقل في الجانبين لحل المشاكل وتعزيز التبادل التجاري بين مواطني الدولتين، وكذلك متابعة موضوع فتح مواقف وأسواق اكتمل إعدادها وأصبحت جاهزة للافتتاح في كل من أسوان وحلفا.
الرهان في الخرطوم هو على تحسن العلاقات مع القاهرة بعد التراشق الإعلامي والأزمات السياسية، وقد يكون الاقتصاد نقطة رئيسية تسمح بتجاوز الخلافات، وهو ما يؤكده سنهوري عيسى، الخبير الاقتصادي السوداني الذي يرى أن هناك "قوة دفع سياسي لتجاوز الظروف التي تمر بها علاقات البلدين" معتبرا أن المستقبل "واعد جدا لإعادة الأمور إلى نصابها سياسيا واقتصاديا."
المواجهة العسكرية تبدو مستبعدة رغم الخلاف حول تبعية مثلث "حلايب وشلاتين" وكذلك مشكلة سد النهضة الأثيوبي، والظروف التي تمر بها المنطقة قد تدفع إلى تقديم المصالح المشتركة على حساب الخلافات.