القرضاوي ينشر صورة له مع داعية طُرد من عمان بعد مهاجمته السعودية

الشرق الأوسط
نشر
القرضاوي ينشر صورة له مع داعية طُرد من عمان بعد مهاجمته السعودية

دبي، الإمارات العربية الممتحدة (CNN) -- نشر رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، يوسف القرضاوي، الجمعة، صورة له مع الداعية سليمان بن طاهر الحسيني الندوي، هندي الجنسية، الذي طلبت منه السلطات العمانية مغادرة السلطنة بعد محاضرة ألقاها أمام كلية العلوم الشرعية الثلاثاء 19 سبتمبر/ أيلول الجاري، هاجم فيها المملكة العربية السعودية وشكك فيها بقرار مقاطعة قطر.

وقال القرضاوي، المقيم في قطر، في تغريدته: "مع فضيلة الشيخ سلمان الندوي ظهر اليوم بمكتبتي."

وكانت وزارة الخارجية العُمانية قالت في بيان إن الداعية خرج عن نص المحاضرة بأسلوب لا يتفق مع مبادئ السلطنة ونهجها وسياستها.

وهاجم الداعية الهندي السعودية وبعض الدول الاسلامية، متسائلاً كيف يمكن أن تتحالف مع أمريكا والرئيس ترامب، مشككاً في الوقت ذاته بأحقية دول المقاطعة في قرارها ضد قطر، مدعياً أنه تمت معاداة الدوحة فقط لأنها "تأوي حماس والقرضاوي والاخوان."

وكانت كلية العلوم الشرعية قد قالت في تغريدة عبر حسابها على تويتر إنها اعتادت استقبال دعاة وعلماء ومفكرين وباحثين من مختلف الاتجاهات، مؤكدة أن هؤلاء الضيوف إنما يعبرون عن آرائهم ووجهات نظرهم، وهم لا يعبرون بالضرورة عن رأي الكلية.

نشر