النظام السوري يطالب بخروج القوات التركية من إدلب: ليس لها علاقة باتفاق أستانا

الشرق الأوسط
نشر
النظام السوري يطالب بخروج القوات التركية من إدلب: ليس لها علاقة باتفاق أستانا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- طالب نظام الرئيس السوري بشار الأسد، السبت، بخروج قوات الجيش التركي، التي دخلت إلى إدلب، "فورا ومن دون أي شروط"، مؤكدا أن تدخل القوات التركية في الأراضي السورية "عدوان سافر"، و"ليس له علاقة" باتفاق أستانا، كما ادعت السلطات التركية.

01:32
شاهد.. قوات الجيش التركي تنتشر في إدلب السورية

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية، لوكالة الأنباء الرسمية، إن سوريا "تدين بأشد العبارات توغل وحدات من الجيش التركي في محافظة إدلب والذي يشكل عدوانا سافرا على سيادة وسلامة الأراضي السورية وانتهاكا صارخا للقانون والأعراف الدولية".

وأضاف المصدر أن "هذا العدوان التركي لا علاقة له من قريب أو بعيد بالتفاهمات التي تمت بين الدول الضامنة في عملية أستانا بل أنه يشكل مخالفة لهذه التفاهمات وخروجا عنهاً، وعلى النظام التركي التقيد بما تم الاتفاق عليه في أستانا".

وتابع المصدر بالقول: "لقد كشف التوغل التركي في محافظة إدلب برفقة عناصر تنظيم جبهة النصرة الإرهابي وبشكل لا لبس فيه عن العلاقة العضوية بين النظام التركي والمجموعات الإرهابية الأمر الذي يستوجب من المجتمع الدولي وقفة جادة لإلزام نظام أردوغان بوضع حد لدعمه للإرهاب الذي سفك دماء السوريين وساهم بزعزعة الاستقرار في المنطقة والعالم".

نشر