السيسي في أول تعليق على عملية الواحات: تضحيات الأبطال لن تذهب سدى

الشرق الأوسط
نشر
السيسي في أول تعليق على عملية الواحات: تضحيات الأبطال لن تذهب سدى

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الأحد، في أول تعليق له على عملية طريق الواحات البحرية، أن تضحيات قوات الأمن "لن تذهب سدى"، مشدداً على أن مصر ستواصل "مواجهة الإرهاب ومن يموله ويقف وراءه بكل قوة وحسم وفاعلية، حتى القضاء عليه".

وعقد السيسي، صباح الأحد، اجتماعاً ضم وزير الدفاع صدقي صبحي ووزير الداخلية مجدي عبدالغفار ورئيس المخابرات العامة خالد فوزي وبعض قيادات ومسؤولي وزارتي الدفاع والداخلية، لبحث عملية الواحات التي وقعت، مساء الجمعة الماضية، وأسفرت عن مقتل 16 شرطيا بينهم 11 ضابطا، ومقتل وإصابة 15 إرهابيا، بحسب بيان وزارة الداخلية المصرية.

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية علاء يوسف، في بيان، إن السيسي "تقدم بالتعازي في ضحايا الحادث من شهداء الوطن، وأعرب عن خالص المواساة لأسرهم، مؤكداً أن هؤلاء الأبطال ضربوا المثل في الشجاعة والإخلاص للوطن، وأن تضحياتهم لن تذهب سُدى".

وطالب السيسي ببذل "أقصى الجهد لملاحقة العناصر الإرهابية التي ارتكبت الحادث، وتكثيف الجهود الأمنية والعسكرية لتأمين حدود البلاد من محاولات الاختراق"، مؤكدا أن "الحرب على الإرهاب لها طبيعة خاصة تختلف عن الحروب النظامية".

وقال السيسي إن "رجال القوات المسلحة والشرطة البواسل نجحوا خلال السنوات الماضية في تجنيب الوطن المسارات التي شهدتها الدول التي تفشى فيها الإرهاب، ونجحوا في استعادة الاستقرار والأمن ومحاصرة الجماعات الإرهابية والتضييق عليها"، وأكد على "ضرورة عدم السماح بتحقيق أهداف الإرهاب في التأثير على الروح المعنوية للشعب المصري".

نشر