عون: التعامل مع لبنان يحتاج لتعقل وآمالنا لا تزال معقودة على الجامعة العربية

الشرق الأوسط
نشر
عون: التعامل مع لبنان يحتاج لتعقل وآمالنا لا تزال معقودة على الجامعة العربية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— قال الرئيس اللبناني، ميشال عون، إن التعامل مع لبنان بحاجة للكثير من التعقل، لافتا إلى أن الآمال لا تزال معقودة على جامعة الدول العربية للمحافظة على نفسها وعلى الدول الأعضاء فيها، على حد تعبيره.

جاء ذلك في رسالة الاستقلال حيث قال عون وفقا لما نقلته وكالة الأنباء اللبنانية: "الأزمة الحكومية الأخيرة شكلت للحكم، وللشعب اللبناني اختبارا صادما وتحديا بحجم القضايا الوطنية الكبرى، يستحيل إغفالها والسكوت عنها، فانه سأل ’هل كان يجوز التغاضي عن مسألة واجب وطني فُرضَ علينا لاستعادة رئيس حكومتنا إلى بلده لأداء ما يوجبه عليه الدستور والعرف، استقالة أو عدمها، وعلى أرض لبنان؟‘ وقال: ’انها مسألة كرامة وطن وشعب أظهر حيالها تماسكا وطنيا فريدا، فالسيادة كل لا يتجزأ سواء على الأرض أو في السياستين الداخلية والخارجية‘"

واعتبر عون "ان التعاطي مع لبنان يحتاج الى الكثير من الحكمة والتعقل، وخلاف ذلك هو دفعٌ له باتجاه النار. وقال على الرغم من كل ما حصل لا تزال آمالنا معقودة على جامعة الدول العربية، بأن تتخذ المبادرة انطلاقا من مبادئ وأهداف وروحية ميثاقها، فتحفظ نفسها والدول الأعضاء فيها، وتنقذ إنسانها وسيادتها واستقلالها."

نشر