بعد هجوم الروضة.. الصدر: يدل على تجذر الطائفية وعلى مصر الحد من نفوذ إسرائيل بالحدود والسفارة بالقاهرة

الشرق الأوسط
نشر
بعد هجوم الروضة.. الصدر: يدل على تجذر الطائفية وعلى مصر الحد من نفوذ إسرائيل بالحدود والسفارة بالقاهرة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— قال مقتدى الصدر، زعيم التيار الصدري الشيعي في العراق، إن الهجوم الذي استهدف مسجد الروضة في منطقة العريش بسيناء، الجمعة "يدل على تجذر الطائفية" على حد تعبيره.

01:15
"الروضة".. مشاهد للهجوم الأكثر دموية في تاريخ مصر

جاء ذلك في بيان نشر على موقع المكتب الخاص للصدر، في رد على أسئلة إعلامية، حيث قال: "بعد أن نشجب ونستنكر هذا العمل الإرهابي الذي طال المدنيين والمصلين في مسجد الروضة في سيناء وبعد أن نعزي ذوي الضحايا لدينا عدة تعليقات: الأول هو أن على الحكومة المصرية الموقرة الوقوف ضد الإرهاب والتشدد المقيت الذي صار يستهدف كل المذاهب والأديان.."

وتابع الصدر: "ثانيا، استهداف المصلين وبهذه الصورة إنما يدل على تجذر الطائفية وتفشيها بصورة واضحة وجلية بل وتعدى الأمر إلى تصفية حسابات بالتفجير والتفخيخ و(الانغماس) حتى بين أفراد نفس الدين والعقيدة والمعتقد، وقد يعتبر ذلك استفحال جديد للإرهاب."

وأضاف: "ثالثا، العدو المشترك ولا سيما (إسرائيل) هي الفاعل الأول والمحرك الأكبر لمثل تلك الأمور.. ومن هنا يجب على الحكومة المصرية الموقرة الحد من النفوذ الإسرائيلي على الحدود وفي السفارة عندها.. رابعا، نحن في العراق عموما وفي النجف الأشرف على وجه الخصوص على اتم الاستعداد للتعاون معكم قلبا وقالبا لرفع معاناة ذوي ضحايا التفجير الإرهابي هذا.."

نشر