الجيش الإسرائيلي: نصرالله هدف بأي حرب مقبلة.. ومقتله سيؤثر

الشرق الأوسط
نشر
الجيش الإسرائيلي: نصرالله هدف بأي حرب مقبلة.. ومقتله سيؤثر

القدس (CNN) -- قال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، العميد رونين مانليس، إن الأمين العام لحزب الله، حسن نصرالله، يعتبر هدفا في حرب محتملة في لبنان، مشيرا إلى أن الجيش الإسرائيلي يعمل لإبعاد إمكانية وقوع حرب جديدة، ولكنه حذّر في الوقت نفسه بأنها – إن وقعت – ستكون مختلفة عن سابقاتها.

مانليس، الذي كان يتحدث في مؤتمر إيلات للإعلام الانين، قال إن نصرالله سيكون هدفا لقوات بلاده في حال وقوع الحرب، مضيفا أن مقتله "سيؤثر على المعركة." ولفت إلى أن القدرات الاستخباراتية والعملياتية وقدرات النيران والمناورة للجيش الإسرائيلي "ستثبت أن مثل هذه الحرب، وإنْ كانت صعبة في إسرائيل، فستكون أصعب بكثير في لبنان" وفقا لهيئة البث الإسرائيلية.

من جانبها، نقلت صحيفة هآرتس الإسرائيلية جوانب أخرى من كلمة مانليس، ذكر فيها أن إسرائيل تشن حاليا حربا إعلامية ونفسية ضد حزب الله، وذلك في رد منه على سؤال حول خطط إسرائيل للتعامل مع الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي.

وتابع مانليس بالقول: "الانتقال من الإعلام التقليدي إلى وسائل التواصل الاجتماعي هو من بين الأمور التي نناقشها، ونحن فاعلون على هذا الصعيد أيضا، وهو صعيد عملي على كل المستويات. الأسبوع المنصرم قمنا بعدة إجراءات تسببت بإثارة قلق الطرف الأخر"، دون أن يقدم المزيد من التفاصيل حول طبيعة تلك الإجراءات.

نشر