مندوب مصر بالأمم المتحدة: نستنكر قرار أمريكا بنقل سفارتها للقدس ونشعر بالقلق من تداعياته

الشرق الأوسط
نشر
مندوب مصر بالأمم المتحدة: نستنكر قرار أمريكا بنقل سفارتها للقدس ونشعر بالقلق من تداعياته
صورة ارشيفية لجلسة بمجلس الأمن

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— قال عمرو أبوالعطا، مندوب مصر في الأمم المتحدة، الجمعة، إن بلاده تشعر بالقلق من تداعيات قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، معبرا عن استنكاره لهذا القرار.

جاء ذلك في كلمة ألقاها أبوالعطا بالأمم المتحدة، حيث قال: "عمر مسألة القدس الشريف يمتد الى جذور التاريخ، وتعلق قلوب أجيال من شعوب العالم من الأديان السماوية الثلاث بها يرجع لمئات السنين... وقد تمكن المجتمع الدولي في العصر الحديث من خلال الأمم المتحدة من وضع محددات قانونية للتعامل معها منذ ان قررت تلك المنظمة إنشاء دولتين على أرض فلسطين وفقاً للقرار رقم 181."

وتابع قائلا: "جمهورية مصر العربية تعرب عن استنكارها لقرار الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بالقدس كعاصمة لدولة إسرائيل ونقل سفارتها إليها، وتعلن رفضها لأية أثار مترتبة على ذلك. كما نؤكد على أن اتخاذ مثل هذه القرارات الأحادية يعد مخالفاً للشرعية الدولية... وبالتالي، فإنها قرارات غير ذات أثر على الوضع القانوني لمدينة القدس كونها مدينة واقعة تحت الاحتلال ولا يجوز قانوناً القيام بأية أعمال من شأنها تغيير الوضع القائم في المدينة."

واردف: "كذلك، وفى إطار ما شرحناه وما هو معروف للقاصي والداني إزاء الحساسية الشديدة فيما يتعلق بمسألة القدس، فإننا نعرب عن قلقنا البالغ من التداعيات المحتملة لهذا القرار على استقرار المنطقة، لما ينطوي عليه من تأجيج مشاعر الشعوب العربية والإسلامية نظراً للمكانة الروحية والثقافية والتاريخية الكبيرة لمدينة القدس في الوجدانين العربي والإسلامي، فضلا عن تأثيراته السلبية للغاية على مستقبل عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، والتي تأسست مرجعياتها على اعتبار أن مدينة القدس تعد أحد قضايا الوضع النهائي التي سيتحدد مصيرها من خلال المفاوضات بين الأطراف المعنية."

 

نشر