عباس يوضح موقف الملك سلمان من القضية الفلسطينية والعلاقات مع أمريكا

الشرق الأوسط
نشر
عباس يوضح موقف الملك سلمان من القضية الفلسطينية والعلاقات مع أمريكا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الجمعة، أن المملكة العربية السعودية تدعم القضية الفلسطينية، قائلا إنها "القضية الوحيدة" بين السعودية وأمريكا، مشددا على أن أمريكا لم تعد "وسيطا نزيها" للسلام، بعد اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وردا على سؤال حول المسائل التي بحثها، الأربعاء الماضي، خلال زيارته إلى السعودية، التي لديها علاقات قوية مع الولايات المتحدة، قال الرئيس الفلسطيني: "بالنسبة للسعودية، كما تعلمون أن علاقاتها قوية منذ الأربعينيات مع أمريكا، والحقيقة أن القضية الوحيدة بين أمريكا والسعودية هي القضية الفلسطينية، التي هي ليست قضية الفلسطينيين وحدهم بل المسيحيين والمسلمين".

وأضاف عباس، في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن "السعوديين يقولون لنا ماذا تريدون ونحن معكم، ولن نتدخل في شؤونكم، وهناك البعض تدخل في شؤوننا، أما السعودية بالذات لم تتدخل في شؤوننا، وهي لم تتأخر في دعمنا".

وتابع الرئيس الفلسطيني بالقول: "أذكر أن (العاهل السعودي) الملك سلمان قال لي إنه لا حل إقليمي دون حل القضية الفلسطينية، هذه المرة أكدها الملك، وكذلك ولي العهد (الأمير محمد بن سلمان)"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).

وجدد عباس التأكيد على أن الولايات المتحدة "لم تعد وسيطاً نزيها" في عملية السلام بعد اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل وقراره بنقل السفارة الأمريكية إليها. وقال: "لن نقبل أية خطة منها بسبب انحيازها وخرقها للقانون الدولي"، مضيفا أن "ما قامت به الولايات المتحدة، جعلها تبعد نفسها عن الوساطة".

نشر