مصدر سوري ينفي استخدام الكيماوي في الغوطة: تصريحات أمريكية باطلة بلا أدلة

الشرق الأوسط
نشر
مصدر سوري ينفي استخدام الكيماوي في الغوطة: تصريحات أمريكية باطلة بلا أدلة
صورة أرشيفية لمقاتلة سورية خلال تنفيذ غارة في منطقة القابون العام 2017

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— نفى مصدر بوزارة الخارجية السورية، استخدام بلاده للأسلحة الكيماوية في الغوطة الشرقية بدمشق، لافتا إلى أن ذلك لا يعدو عن ادعاءات باطلة ولا أدلة.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية على لسان المصدر الذي لم تذكر اسمه قوله: "تدين وزارة الخارجية والمغتربين في الجمهورية العربية السورية شكلا ومضمونا الادعاءات الباطلة التي تسوقها الولايات المتحدة الامريكية باتهام الحكومة السورية باستخدام اسلحة كيميائية في الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق.. وتؤكد سوريا أن هذه التصريحات الأمريكية التي قال أصحابها أنفسهم إنها لا تستند إلى أدلة تثبت صحتها في الوقت الراهن والادعاءات بأن الدولة السورية قد استخدمت غاز الكلور تارة وغاز السارين تارة أخرى تثبت أنها لا تعدو كونها أكاذيب مبنية على روايات من سمتهم الإدارة الأمريكية شركاءها على الأرض."

وأضاف: "بهذا الصدد تذكر وزارة الخارجية والمغتربين في الجمهورية العربية السورية بأن هؤلاء الشركاء على الأرض المخلصين للسياسات الأمريكية هم من الإرهابيين والقتلة الذين سفكوا الدم السوري وارتكبوا الجرائم لتبرير التدخل الأمريكي والغربي في الشأن السوري خلافا لإرادة الشعب السوري.. وتشير وزارة الخارجية والمغتربين إلى أن هذه الادعاءات الأمريكية تزامنت دائما مع الجهود التي تبذل لإنهاء هذه الحرب على سورية والتوصل إلى حل سلمي بين السوريين دون أي تدخل خارجي وكذلك تأتي هذه الادعاءات بعد فشل الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها بتمرير مشاريع قراراتها ضد سورية في مجلس الأمن وبعد فشلها أيضا في الحصول على التأييد اللازم لتمرير مشاريع قرارات مماثلة في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية."

نشر