تقرير: "شيف" بوتين تواصل مع دمشق قبل شن مرتزقة روس هجوما ضد قوات سوريا الديمقراطية

الشرق الأوسط
نشر
تقرير: "شيف" بوتين تواصل مع دمشق قبل شن مرتزقة روس هجوما ضد قوات سوريا الديمقراطية

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)— كشفت تقارير استخباراتية، نشرتها صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، الخميس، أن شخصية رفيعة في روسيا أو ممن يعرفون بـ"أوليغاركس" تواصلت مع النظام السوري قبل شن من وصفتهم بـ"مرتزقة" روس لهجوم على قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من أمريكا، مطلع فبراير/ شباط الجاري.

وذكرت الصحيفة أن أجهزة الاستخبارات الأمريكية اعترضت محادثات بين شخصية روسية يُعرف باسم يوفغيني بريغوزين، الذي تطلق عليه وسائل الإعلام الروسية اسم "شيف" (طاه) الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، قال فيها لمسؤولين بالنظام السوري إنه "أمن موافقة" من وزير روسي لمبادرة "سريعة وقوية."

ولم تعلق وكالات الاستخبارات الأمريكية على هذا التقرير، في حين نقلت الصحيفة على لسان مصدر استخباراتي قوله إن ذلك يدعو "للقلق."

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد شنت غارة شمال سوريا وقع ضحيتها عدد من المتعاقدين العسكريين الروس وفقا لأصدقاء ومقربين من هؤلاء، ليعلق بعدها وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، قائلا: "الروس قالوا لنا إنهم لا يحتفظون بقوات في تلك المنطقة (موقع تحت سيطرة قو ات سوريا الديمقراطية) ولا نعلم إن كانت أو لماذا وجدت القوات الموالية للنظام في تلك المنطقة."

ويذكر ان وزارة الخارجية الروسية قالت، الثلاثاء، إن "بضع عشرات" من الروس أصيبوا في سوريا خلال المواجهات الأخيرة بالبلاد، لافتة إلى أن المصابين من غير العسكريين.

نشر