أردوغان يتهم فرنسا بمعاداة تركيا بسبب استضافة وفد "قوات سوريا الديمقراطية"

الشرق الأوسط
نشر
أردوغان يتهم فرنسا بمعاداة تركيا بسبب استضافة وفد "قوات سوريا الديمقراطية"
03:08
النازحون من عفرين.. لا يوجد ملجأ من قوات تركيا والنظام السوري

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اتهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان فرنسا، الجمعة، بمعاداة تركيا، وذلك إثر استضافة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لوفد "قوات سوريا الديمقراطية"، التي يشكل مقاتلون أكراد أحد أركانها الرئيسية، ووصف أردوغان الوفد بأنه "إرهابي".

و"قوات سوريا الديمقراطية"، المعروفة إعلاميا بـ"قسد"، هي تحالف لمقاتلين سوريين أكراد وعرب، مدعومين من الولايات المتحدة لمواجهة "تنظيم" داعش، ومن أبرزهم "وحدات حماية الشعب الكردي" التي تصنفها تركيا كـ"تنظيم إرهابي" وشنت ضدها عملية عسكرية في منطقة عفرين السورية.  

وقال أردوغان، في كلمة بمقر حزب "العدالة والتنمية" الحاكم في أنقرة، إن "استضافة عناصر من التنظيم الإرهابي، على مستوى رفيع، ليس سوى عداء صريح لتركيا، ومن قاموا باستضافة الإرهابيين في قصورهم سيفهمون عاجلا أو آجلا أنهم على خطأ"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية.

ردا على بيان الإليزيه الذي أفاد بأن "ماكرون يرغب في إقامة حوار بين قوات سوريا الديمقراطية وتركيا بدعم من فرنسا والمجتمع الدولي"، قال أردوغان: "من أنتم لكي تتلفظوا بعبارة الوساطة بين تركيا وتنظيم إرهابي". وأضاف أن البيان "يتعدى حدود صلاحيات قائله".

واعتبر الرئيس التركي أن "فرنسا لا يحق لها أن تشتكي من التنظيمات الإرهابية وأعمالها بعد موقفها المتمثل بعرض الوساطة". وقال: "أتمنى ألا تطلب فرنسا مساعدتنا عندما تكتظ (مدنها) بالإرهابيين الفارين من سوريا والعراق".

نشر