وصول مفتشي منظمة حظر الكيماوي إلى مدينة دوما السورية

الشرق الأوسط
نشر
وصول مفتشي منظمة حظر الكيماوي إلى مدينة دوما السورية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – دخل مفتشو منظمة حظر الكيماوي إلى مدينة دوما السورية، الواقعة في غوطة دمشق الشرقية، الثلاثاء، للتحقيق في هجوم كيماوي مشتبه به من قبل النظام السوري على المدينة، خلال عملية إخراج فصيل "جيش الإسلام" المعارض منها، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء السورية "سانا".

 وأثارت الصور التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي وأظهرت ضحايا الهجوم الكيماوي على دوما، جدلا كبيرا في أوساط المجتمع الدولي، إذ أكدت أمريكا وفرنسا أن لديهما أدلة على استخدام النظام لأسلحة كيماوية وغاز الأعصاب في دوما.

بالمقابل، نفت روسيا أن تكون الحكومة السورية قد استخدمت أسلحة محظورة في المدينة التي كانت آخر معاقل المعارضة المسلحة في الغوطة الشرقية، داعية منظمة حظر الأسلحة الكيماوية للمجيء إلى سوريا والتحقق من حقيقة استخدام نظام الأسد للأسلحة الكيماوية.

وصل مفتشو المنظمة، الثلاثاء، إلى دوما، وفقا لـ"سانا"، وسط مخاوف فرنسية وأمريكية من إمكانية أن تكون موسكو قد أزالت أثار الهجوم الكيماوي على المدينة، في الوقت الذي تعهدت فيه روسيا بعدم التدخل في مهمة اللجنة.

نشر