خارجية أمريكا: مسؤولون روس يعملون مع النظام لمنع وتأخير وصول المفتشين لدوما

الشرق الأوسط
نشر
خارجية أمريكا: مسؤولون روس يعملون مع النظام لمنع وتأخير وصول المفتشين لدوما

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)– قالت هيذر نويرت، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن بلادها تملك "معلومات موثوقة" عن قيام مسؤولين روس وآخرين بالنظام السوري بالعمل على منع وتأخير وصول المفتشين الدوليين إلى منطقة دوما بالغوطة الشرقية للبحث في تقارير وقوع هجوم كيماوي قبل نحو أسبوعين.

03:20
حصرياً.. كاميرا CNN مع ناجين من “الكيماوي” في دوما

جاء ذلك في الموجز اليومي للخارجية الأمريكية، حيث قالت نويرت: "يمكننا التأكيد على أنّ فريق منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لم يتمكن بعد من الدخول إلى دوما في سوريا. لقد مرّ حتى الآن 12 يوماً منذ وقوع الهجوم على الرجال والنساء والأطفال، على أولئك المدنيين الأبرياء، في سوريا. لدينا معلومات موثوقة تشير إلى أنّ المسؤولين الروس يعملون مع النظام السوري لمنع هؤلاء المفتشين من الوصول إلى دوما وتأخيرهم. نعتقد أنها محاولة لإجراء تحقيقات خاصة بهم. ونعتقد أنّ المسؤولين الروس قد عملوا مع النظام السوري على تطهير مواقع تلك الهجمات المشتبه فيها وإزالة الأدلة التي تثبت استخدام الأسلحة الكيمياوية."

وتابعت قائلة: "كما أننا شاهدنا بعض الأشخاص الذين تم الضغط عليهم من قبل الحكومة على ما يبدو لتغيير روايتهم حول ما حدث في تلك الليلة. لدينا تقارير من أشخاص موثوقين على الأرض أشاروا إلى أنهم تعرضوا لضغوط من قبل كل من روسيا وسوريا لتغيير رواياتهم ومحاولة تغييرها لئلا يبدو أنّ روسيا وسوريا هما المسؤولتان عن تلك الهجمات. نحن نعرف أنّ سوريا هي بالتأكيد المسؤولة عن تلك الهجمات."

نشر