وزير خارجية قطر: ألا تعي الدول الأربع أن المنطقة بأكملها خسرت الركن الموحد الأخير فيها؟

الشرق الأوسط
نشر
وزير خارجية قطر: ألا تعي الدول الأربع أن المنطقة بأكملها خسرت الركن الموحد الأخير فيها؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قال محمد بن عبدالرحمن، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير خارجية قطر، إن بلاده خرجت بعد الأزمة الخليجية بصفة الشريك الدولي الموثوق به، والنموذج الحكيم لإدارة الأزمات.

قد يهمك أيضا: عام على الأزمة الخليجية.. كيف بدأت وتصاعدت؟

وأضاف محمد بن عبدالرحمن، في سلسلة تغريدات نشرها عبر حسابه الرسمي على تويتر، تعليقاً على مرور عام على هذه الأزمة، أنه "إذا كان الأمر بالخسارة والربح، فالجميع خاسرٌ" مرجعاً ذلك إلى "عبثيةِ رباعية الأزمة" على حد تعبيره.

كما توجّه من خلال تغريداته بسؤال للدول الاربع المقاطعة لبلاده السعودية، الإمارات، البحرين ومصر قائلاً: "ألا تعي هذه الدول بأن المنطقة بأكملها قد خسرت مجلس التعاون - الركن الموحد الأخير في المنطقة العربية؟"

وزير خارجية قطر أكد أن بلاده لا تزال مستعدة للحوار بعيداً عن الإملاءات والشروط المسبقة، على حد وصفه.

كما توجّه برسالة للدول الأربع بعد مرور عام على الأزمة، قائلاً: "تمحوروا حول أوطانكم وشعوبكم بدلاً من خلق محاور وهمية واهية، فقد آن الأوان للالتفات للشعوب وتحقيق تطلعاتهم و آمالهم."

من جهته، قال سيف بن أحمد آل ثاني، مدير مكتب الاتصال الحكومي في قطر، في تعليق على مرور عام على الأزمة، إن أفعال الدول الأربع فشلت وأن بلاده أقامت علاقات أقوى مع الحلفاء خلال هذه الفترة، حيث تسارعت مبادرات السياسة الجديدة، وتم خلق اقتصاد أكثر استدامة وتنوعاً.

كذلك: بعد مرور عام.. شخصيات برزت بمشهد الأزمة الخليجية

وأضاف "لو كنا قد أذعنا لمطالبهم، لكانت الجهود العالمية لمكافحة الإرهاب قد تقلصت، ولن تكون هناك وسائل إعلام حرة في الشرق الأوسط، وكان الاقتصاد الإقليمي سيعاني."

نشر