إطلاق النار في المناسبات الاجتماعية..عندما يتحول الفرح إلى موت

الشرق الأوسط
نشر
Celebratory gunshots

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- تنتشر ظاهرة إطلاق النار في المناسبات الاجتماعية، في العديد من البلدان حول العالم، غالبيتها في الشرق الأوسط، وجنوب آسيا، والبلقان، وأمريكا اللاتينية. ويُطلق النار بشكل عشوائي في الهواء في العديد من المناسبات الاجتماعية، لتصبح هذه العادة الطريقة المفضلة للاحتفال بانتصار عسكري، نجاح وتخرج، وزواج، ووفاة.

وطبقاً لدراسة أجراها أطباء في لوس أنجلوس، يمكن أن تصل سرعة الرصاصة في سقوطها إلى سرعة 300 قدم في الثانية الواحدة حيث تبلغ حوالي 170 قدمًا في الثانية لتخترق الجلد و200 قدم في الثانية لاختراق الجمجمة.

وعند سقوط الرصاصة بعد إطلاقها، فإن نسبة أن تصيب الرأس عوضاً عن الأعضاء الأخرى، تزيد عن 70 في المائة. وهناك حالات مرتفعة لإصابات أشخاص في الكتف والظهر والصدر، وحالات نادرة في الساق.

نشر