مناورة عسكرية منتظرة بتوقيت "غير اعتيادي" للحرس الثوري الإيراني في الخليج

الشرق الأوسط
نشر
مناورات عسكرية منتظرة بتوقيت "غير اعتيادي" للحرس الثوري الإيراني في الخليج

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) – توقع مسؤولان أمريكيان أن تجري قوات الحرس الثوري الإيراني مناورة عسكرية واسعة في الخليج خلال اليومين القادمين، بهدف إظهار قدرة إيران على إغلاق مضيق هرمز.

أكد المتحدث باسم القيادة الوسطى الأمريكية، ويليام أوربان، لـCNN أن واشنطن لاحظت ازديادا بعدد العمليات التي تقوم بها البحرية الإيرانية في الخليج العربي ومضيق هرمز وخليج عُمان، وأشار إلى أن أمريكا تراقب التحركات عن كثب وتعمل مع شركائها من أجل ضمان حرية الملاحة وتسيير الرحلات التجارية عبر المياه الدولية.

من جانبه، أبدى مسؤول أمريكي آخر قلقه من هذه التحركات، مشيرا إلى أن توقيتها ليس اعتياديا، وأشار إلى أن هذه المناورات تشكل تهديدا من الحرس الثوري الإيراني لأمريكا.

من جانبها، رصدت الولايات المتحدة حشد الحرس الثوري لأكثر من 100 قارب صغير، كما أنه من المتوقع أن يشارك سلاح الجو الإيراني والصواريخ الأرضية في هذه المناورة.

وتأتي المناورة الإيرانية في الوقت الذي لا تملك فيه واشنطن سوى سفينة حربية واحدة في الخليج العربي، لكن هناك سفن أخرى في مناطق قريبة من الخليج.

في نفس السياق، عملت واشنطن على تشجيع المملكة العربية السعودية على لعب دور بارز في الإبقاء على الخليج والمياه المحاذية للسواحل اليمنية مفتوحة أمام حركة التجارة العالمية لمجابهة التهديدات الإيرانية.

يذكر أن الحوثيين المدعومين من إيران كانوا قد استهدفوا ناقلتي نفط سعوديتين، الأسبوع الماضي، ما دفع المملكة لإيقاف إرسال الشحنات النفطية عبر مضيق باب المندب.

نشر