الأردن: عبوة ناسفة وراء مقتل ضابط بمحيط مهرجان الفحيص

الشرق الأوسط
نشر
الأردن: عبوة ناسفة وراء مقتل ضابط بمحيط مهرجان الفحيص

عمان، الأردن (CNN)-- كشفت السلطات الأردنية، السبت عن حيثيات مقتل ضابط من قوات الدرك الأردنية في انفجار وقع مساء الجمعة في محيط مهرجان مدينة الفحيص الفني السنوي، مشيرة إلى أن عبوة ناسفة مزروعة بدائية الصنع؛ تسببت بالحادثة التي أصيب بها أيضا 4 من قوات الدرك و2 من قوات الامن العام الأردني.

 وفي بيان رسمي صدر عن وزارة الداخلية الاردنية وصل لموقع CNN بالعربية نسخة منه جاء أن "انفجارا وقع الجمعة في مركبة لقوات الدرك تتواجد في محطة أمنية مشتركة بين الامن العام والدرك في مدينة الفحيص التابعة لمحافظة البلقاء (شمال غربي العاصمة)، أثناء اصطفافها في الطوق خارج موقع المهرجان ضمن مهمة واجب في المهرجان."

وأضافت الداخلية في بيانها، أن التحقيقات أشارت إلى أن العبوة الناسفة تم زرعها أسفل موقع اصطفاف الدورية المشتركة، قبل وصولها للقيام بواجبها الاعتيادي كنقطة غلق في الطوق الخارجي لموقع مهرجان الفحيص، الأمر الذي أدى إلى "استشهاد" الرقيب علي عدنان قوقزة وإصابة ستة من أفراد الدورية (أربعة من قوات الدرك واثنين من قوة الأمن العام).

ووصفت الداخلية الحادثة بالعمل الجبان، قائلة إنه "لن يزيد الأجهزة الأمنية إلا عزما وإصراراً على أداء واجبها المقدس في الحفاظ على أعراض وأموال وأرواح المواطنين".

وتزامنت الحادثة مع اليوم الاخير للمهرجان بموسمه السابع والعشرين والذي بدأ في 2 آب/ أغسطس، وتخلله استضافة العديد من الفنانين العرب من بينهم مارسيل خليفة وصابر الرباعي ووليد توفيق

نشر