جبل عرفات يستقبل الحجاج.. والكعبة تتزين بكسوتها الجديدة

الشرق الأوسط
نشر
Pilgrimage steps

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- مع إشراقة يوم الإثنين، يتوجه الحجاج المسلمون إلى صعيد جبل عرفات بالمملكة العربية السعودية، لأداء الركن الأعظم من الحج.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن" جهود مختلف الجهات المعنية بأعمال الحج تتضافر لهذا العام وسط منظومة من الخدمات الأمنية والصحية والتنظيمية بما يسهم في انسيابية حركة جموع الحجيج وسلامة استقرارهم".

وفي فجر يوم الوقوف على جبل عرفات، يتم استبدال كسوة الكعبة لتتزين بحلة جديدة لاستقبال الحجاج المسلمين.

ورصدت وكالة الأنباء السعودية عملية انتقال جموع الحجيج من منى إلى عرفات حيث اتسمت الحركة المرورية بالانسيابية خلال تصعيد الحجيج، لافتة إلى أنه مع غروب شمس يوم الإثنين، تبدأ جموع الحجاج نفرتها إلى مزدلفة ويؤدون بها صلاتي المغرب والعشاء ويقفوا بها حتى فجر يوم الثلاثاء، وفقا للشريعة الإسلامية.

وحسب وكالة الأنباء السعودية، فقد هيأت وزارة الصحة السعودية 4 مستشفيات موزعة في أرجاء المشعر بسعة 600 سرير هي: مستشفى جبل الرحمة ومستشفى عرفات العام ومستشفى نمرة ومستشفى شرق عرفات،إلى جانب 46 مركزًا صحيًا جهزت بكامل مستلزماتها يباشرها فرق طبية بمختلف التخصصات.

وأضافت أن المستشفيات تضم مختلف التخصصات الطبية، كالجراحة العامة، وجراحة المخ، والأعصاب، والمسالك البولية إلى جانب قسم جراحة الجهاز الهضمي وأمراض الصدر وارتفاع ضغط الدم.

ونظراً لكون مستشفى جبل الرحمة بالقرب من جبل الرحمة، فيتوقع أن يشهد كثافة عالية لذلك خصص له 140 سريرا ً لتقديم الخدمة الفورية ،فيما أضيف هذا العام في مختلف المراكز الصحية غرف إنعاش للحالات الحرجة وعيادات خارجية وأسرة لضربات الشمس وصيدليات، حسب وكالة الأنباء السعودية.

وأفادت بأنه "على امتداد الطرقات المؤدية لمشعر عرفات والشوارع الداخلية، انتشرت وحدات المرور وسط منظومة أمنية تضمن انسيابية الحركة وسلامة ضيوف الرحمن"، مضيفة أنه "أمنت المديرية العامة للدفاع المدني ونشرت أحدث الآليات والمعدات لمراقبة ومتابعة حركة الحجاج بجبل الرحمة ومسجد نمرة من خلال أبراج مجهزة بمشعر عرفات في كل زواياه، إضافة إلى نشر مجموعة من الفرق المتخصصة في مجالات المراقبة والرصد والإنقاذ والإٍسعاف والإخلاء، تتمركز في هذين الموقعين".

وتابعت: "تعمل قوات الدفاع المدني جاهزة للتعامل مع الحشود المليونية بصعيد عرفات من خلال دراسة وتحليل ومعرفة مختلف المخاطر المحتملة وتحديد الطريقة المثلى للتعامل معها".

والوكالة السعودية تحدثت أيضا عن التغطية الإعلامية، التي تشرف عليها وزارة الثقافة والإعلام في المملكة لـتنفيذ خطتها لنقل شعائر الحج لهذا العام، وآليات تيسير مهام وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية المسموعة والمقروءة والمرئية في تغطية أعمال الحج"، موضحة أن الوزارة "تستضيف هذا الموسم أكثر من 270 إعلامياً من كافة دول العالم، ينتمون لأكثر من 120 وسيلة إعلامية، لتغطية هذا الحدث العالمي، بما يليق بمكانته وعظم الزمان والمكان".

وقالت إنه "في الجانب التوعوي والإرشادي لضيوف الرحمن تنوعت البرامج التي أعدتها وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في الحج حيث تعمل على إرشاد ضيوف الرحمن عبر مختلف وسائل الإعلام الحديث، ووسائل التواصل الاجتماعي لإيصال كل ما يحتاجون إليه على الوجه الصحيح من المعلومات العلمية والشرعية بأسرع الطرق وأسهلها, ليؤدوا مناسك الحج والعمرة".

وتابعت: "تنفذ لجنة البرامج التوعوية الإعلامية في موسم الحج والعمرة في الوزارة مجموعة من البرامج والأعمال الإعلامية المتنوعة  تتمثل في البرامج التلفزيونية والإذاعية، ومواد متنوعة أخرى على شبكة المعلومات الدولية الانترنت عبر موقع مناسك، وموقع أكاديمية مناسك وشبكة وسائل التواصل الاجتماعي لمناسك، إضافة إلى الرد الآلي لمناسك عبر الخط الهاتفي المجاني (8002488888) بثمان لغات على مدار الساعة هي: العربية ، الإنجليزية ، التركية، الإندونيسية، الهوسا، السواحلية، الأردو ، البنغالية، كما تردف الجهود التوعوية مناشط في هذا الجانب من قبل الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عبر مراكز توجيه موزعة في أرجاء المشعر تقدم الخدمة للحجاج بـ 15 لغة".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر