الأردن والأونروا: كثفنا جهودنا لدعم وحماية اللاجئين

الشرق الأوسط
نشر
الأردن والأونروا: كثفنا جهودنا لدعم وحماية اللاجئين

عمان، الأردن (CNN)- أكد وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، والمفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، بيير كرينبول، الخميس، أن المملكة والوكالة كثفا جهودهما المشتركة لحماية الأنروا وتوفير الدعم المالي اللازم والسياسي لها لضمان استمرار قيامها بواجباتها إزاء اللاجئين وفقا لتكليفها الأممي.

وحذر الصفدي وكرينبول، خلال اجتماع في وزارة الخارجية الأردنية، من تبعات الفشل في توفير التمويل اللازم للوكالة على أكثر من 5 ملايين لاجئ فلسطيني وعلى أمن واستقرار المنطقة.

وشدد الصفدي على أن "دعم الوكالة هو مسؤولية قانونية وسياسية وأخلاقية لضمان حق اللاجئين في العيش الكريم والتعليم والخدمات الصحية، ويجب أن يستمر تأكيدا على أن قضية اللاجئين الفلسطينيين هي قضية من قضايا الوضع النهائي تحل وفق قرارات الشرعية الدولية وخصوصا القرار ١٩٤ ومبادرة السلام العربية وبما يضمن حق العودة والتعويض".

وثمن كرينبول الدعم الذي تقدمه المملكة  للوكالة والجهود التي يبذلها العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، لضمان استمرار الوكالة في عملها. وأشار إلى أن الشراكة بين الاْردن والوكالة ثمّنت نجاحات وازنة في جلب الدعم المالي والسياسي للوكالة.

وشكر الصفدي وكرينبول الدول التي زادت من مساعداتها للوكالة، ما مكنها من تخفيض العجز المالي الذي تفاقم جراء تقديم الولايات المتحدة هذا العام ٦٠ مليون دولار فقط مقارنة مع ما يزيد عن ٣٥٠ مليون دولار في أعوام سابقة.

يشار إلى أن الأردن ستنظم بالتعاون مع الوكالة والسويد واليابان وتركيا مؤتمرا لدعم الأونروا على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الشهر المقبل؛ لحشد الدعم المالي والسياسي لأنروا ودورها.

كما دعا الأردن أيضا إلى عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب في مقر الجامعة العربية في القاهرة مع انعقاد الدورة العادية لمجلس الوزراء الشهر القادم لبحث سبل مساعدة أونروا وتأكيد الدعم السياسي لها.

وعقد الصفدي وكرينبول بعد اللقاء مؤتمرا صحفيا شددا فيه على أن العمل  مستمر لسد العجز المالي للوكالة ولحشد الدعم الذي تحتاجه. وأشارا إلى أن المجتمع الدولي تجاوب بشكل مشجع مع جهود توفير دعم إضافي لسد العجز الدي تراكم معظمه جراء تخفيض الولايات المتحدة دعمها.

نشر