الأردن: لن نطبق الإعادة القسرية على اللاجئين السوريين

الشرق الأوسط
نشر
الأردن: لن نطبق الإعادة القسرية على اللاجئين السوريين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قالت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية الدكتورة ماري قعوار، إن الأردن ملتزم بسياسته المتعلقة باستضافة اللاجئين لحين عودتهم الطوعية لبلادهم، ولن يطبق الإعادة القسرية على اللاجئين السوريين، حسب وكالة الأنباء الأردنية "بترا".

وأشارت وكالة الأنباء الأردنية إلى أن تصريحات قعوار جاءت خلال لقائها مع مساعدة وزير الخارجية الأمريكية لشؤون السكان واللاجئين والهجرة، كارول أوكونيل، بحث خلاله الطرفان الأعباء الكبيرة التي سببتها أزمة اللجوء السوري على الاقتصاد الأردني، والضغوطات المتزايدة على القطاعات الخدمية خصوصا التعليم والصحة والبنية التحتية.

ورأت قعوار أن "أعباء وجود اللاجئين تتطلب المزيد من الدعم للحكومة لتمكينها من الاستمرار بدورها الإنساني في توفير الخدمات اللازمة للاجئين والمجتمعات المستضيفة المتأثرة بأزمة اللجوء".

وذكرت وكالة الأنباء الأردنية أن الجانبين الأردني والأمريكي بحثا "مستجدات اللجوء السوري في الأردن والضغوطات الاقتصادية على المجتمع الأردني، نتيجة عدم وجود رغبة لدى اللاجئين السوريين بالعودة الطوعية إلى بلادهم".

وتقوم مساعدة وزير الخارجية الأمريكية لشؤون السكان واللاجئين والهجرة بزيارة الأردن للاطلاع على الجهود الأردنية المبذولة في الاستجابة لأزمة اللاجئين السوريين، حسب وكالة الأنباء الأردنية.

وثمنت وزيرة التخطيط الأردنية المساعدات المقدمة من الجانب الأمريكي لدعم خطة الاستجابة الأردنية للازمة السورية والاقتصاد الأردني، لافتة إلى أن "استضافة ما يزيد عن 1.3 مليون لاجئ سوري لغاية الآن على أراضي المملكة؛ له الأثر الكبير على كافة القطاعات والخدمات المقدمة من قبل الحكومة".

وشددت وزيرة التخطيط الأردنية على ضرورة تنسيق الجهود الدولية لتوفير الدعم المناسب للمملكة لتحمل أعباء استضافة السوريين.

بدورها، أشادت أوكونيل بالدور الكبير الذي يقوم به الأردن في تقديم الخدمات الإنسانية والإغاثية للاجئين، مبدية تفهمها للتحديات التي تواجه الأردن والأعباء المترتبة على استقبالهم. كما أثنت على السياسة التي تتبعها الحكومة الأردنية لتوفير الوصول الى الخدمات وفرص تدريب لللاجئين وخاصة النساء الشابات لحين عودتهم الطوعية إلى سوريا.

نشر