بعد جدل "مهرجان قلق".. كيف تصرف وزير الداخلية الأردني مع "التلال السبعة"؟

الشرق الأوسط
نشر
بعد جدل "مهرجان قلق".. كيف تصرف وزير الداخلية الأردني مع "التلال السبعة"؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أوعز وزير الداخلية الأردني، سمير المبيضين، إلى محافظ العاصمة بـ"توقيف الأشخاص القائمين على الحفل الذي أقيم في أحد المطاعم، الجمعة الماضي، وذلك لمخالفته مضمون الطلب المقدم للمحافظ بهذا الخصوص"، في إشارة لحفل اشتهر عبر شبكات التواصل الاجتماعي بـ"مهرجان قلق"، وتم تداول مقاطع مصورة مثيرة للجدل تشير إلى ما دار فيه.

وحسب وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، الأحد، فقد قالت وزارة الداخلية في البلاد إنه "بناء على ما تناقلته بعض وسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي لصور وفيديوهات تخدش الحياء العام خلال حفل أقيم في أحد المطاعم، ونتيجة لمتابعة الوزارة بهذا الشأن، فقد تبين أن مطعم التلال السبعة سبق وأن تقدم بطلب إلى محافظ العاصمة من أجل إقامة مهرجان ألعاب ومسابقات في المطعم يوم الجمعة الماضي".

ووفقا للوكالة الأردنية فقد "تضمن الطلب اقامة مهرجان عائلي وبدون تقديم أية مشروبات روحية إلا أن المطعم المذكور ارتكب مخالفة، وذلك لقيامه بتنظيم حفل تخلله تقديم مشروبات روحية وممارسات لا أخلاقية تخدش الحياء العام وتتنافى مع مضمون الطلب المقدم للمحافظ".

وتابعت: "بناء على ذلك أوعز وزير الداخلية (الأردني) سمير المبيضين إلى محافظ العاصمة بتوقيف الأشخاص القائمين على هذه الفعالية وصاحب المطعم وربطهم بكفالات عدلية عالية القيمة"، مضيفة: "كما خاطب وزير الداخلية وزير السياحة والآثار لإغلاق المطعم المذكور، وذلك استنادا إلى صلاحيات وزارة السياحة بهذا الخصوص؛ باعتبار أن المطعم منشأة سياحية تم ترخيصها من قبل وزارة السياحة والآثار"، حسب وكالة الأنباء الأردنية.

نشر