إيران تشن "هجوما صاروخيا" على "إرهابيي هجوم الأحواز" شرق الفرات

الشرق الأوسط
نشر
إيران تشن "هجوما صاروخيا" على "إرهابيي هجوم الأحواز" شرق الفرات

دبي، الإمارات العربية المنتحدة (CNN)-- أعلنت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية أن الحرس الثوري في البلاد شن، فجر الإثنین، "هجوما صاروخيا" على مقر من وصفهم بـ"الإرهابيين" بسوريا، وذلك ردا على "جريمة" هجوم الأحواز، الذي أسفر عن مقتل 25 شخصا وإصابة العشرات قبل أيام.

وأفادت وكالة "فارس"، شبه الرسمية، بأنه "وفقا للمعلومات الأولیة الواردة، فإن عددا كبیرا من الإرهابیین التكفیریین وقادة جریمة أحواز الإرهابیة قد قتلوا او جرحوا خلال هذا الهجوم الصاروخي".

وذكرت وكالة "فارس" أنه "شن الحرس الثوري هجوما صاروخيا على مقر الإرهابيين في شرق الفرات، ردا على الجريمة التي ارتكبها الإرهابيون في أحواز الأسبوع الماضي".

وتابعت: "أورد موقع (سباه نیوز) عن العلاقات العامة لقوات الحرس الثوري بأنه تم استهداف مقر قادة جریمة أحواز الإرهابیة في شرق الفرات، فجر الإثنین، بعدة صواریخ بالیستیة (أرض- أرض) من قبل القوة الجوفضائیة التابعة للحرس".

وتم إطلاق 6 صواريخ باليستية من كرمنشاه بإيران، لتقصف أهدافًا في منطقة البوكمال في شرق سوريا، حسبما ذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية نقلاً عن بيان من الحرس الثوري الإيراني. واضاف البيان أن سبع طائرات بدون طيار أطلقت صواريخ على المنطقة.

وحملت الصواريخ عبارات "الموت لأمريكا" و"الموت لإسرائيل" و"الموت للمملكة العربية السعودية"، وفقا لوكالة أنباء فارس.
  
وجاء في بيان للحرس الثوري الإيراني: "أمن الشعب الإيراني هو الخط الأحمر للقوات المسلحة، ولا يدخر الحرس الثوري الإيراني جهداً في الحفاظ على السلام والأمن".

كانت مدينة الأحواز الإيرانية قد شهدت حادثة دموية، السبت قبل الماضي، وذلك بعد أن قام مسلحون بإطلاق النار على عدد من الحضور خلال عرض عسكري في المدينة، وقد تبنى تنظيم  داعش مسؤولية هذه العملية.

نشر