بعد رأب الصدع الذي أصاب علاقتهما.. السعودية تعيد سفيرها إلى ألمانيا

الشرق الأوسط
نشر
بعد رأب الصدع الذي أصاب علاقتهما.. السعودية تعيد سفيرها إلى ألمانيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – أعادت المملكة العربية السعودية سفيرها، الأمير خالد بن بندر بن سلطان، إلى ألمانيا، بعد أن قامت بسحبه في نوفمبر/تشرين ثاني من عام 2017، بسبب انتقادات وجهها وزير الخارجية الألماني للمملكة.

وأعلنت السفارة السعودية في ألمانيا، الثلاثاء، عودة سفير المملكة إلى ممارسة عمله بشكل طبيعي، كما كشفت عن لقاء جمعه بوزير الخارجية الألماني هيكو ماس، تم خلاله مناقشة سبل التعاون بين البلدين.

وتأتي عودة السفير السعودي إلى برلين بعد أن شهدت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين شرخاً خلال الأشهر الماضية، انتهى في اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة في سبتمبر/أيلول الماضي.

بدوره، كان قد أعرب ماس عن "أسفه" على الانتكاسة التي شهدتها العلاقات بين البلدين بسبب ما وصفه بـ"سوء الفهم"، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة، وفقاً لما نقلته قناة "ديوتشه فيله" الألمانية.

يذكر أن الرياض كانت قد سحبت سفيرها من ألمانيا على خلفية اتهامات وجهها وزير الخارجية الألماني الأسبق، زيغمار غابرييل، الذي اتهم المملكة باحتجاز رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، وزعزعة استقرار المنطقة بتدخلاتها العسكرية، وهي الاتهامات التي وصفتها السعودية حينها بـ"غير المبررة".

نشر