خطيبة جمال خاشقجي لـCNN: التقينا قبل 5 شهور وكنا نخطط لحياة بين بلدين

الشرق الأوسط
نشر
خطيبة جمال خاشقجي لـCNN: التقينا قبل 5 شهور وكنا نخطط لحياة بين بلدين

اسطنبول، تركيا (CNN)-- قالت خديجة جنكيز، خطيبة الصحفي السعودي المفقود جمال خاشقجي لـCNN إنه رغم خوفها من "صحة" تقارير وسائل إعلامية بشأن مقتله، فإنها تريد أن تنتظر "نتيجة نهائية" ولا تزال تعتقد أن "أي شيء" وارد.

قد يهمك| عبدالخالق عبدالله يكتب لـCNN: جمال خاشقجي الذي أعرفه 

وأوضحت خطيبة خاشقجي، في إجابات مكتوبة على أسئلة للزميلة كريستيان أمانبور بشبكة CNN: "ربما يكون خطف أو ربما يكون قد تعرض لبعض الأذى"، مضيفة أن "الصور في وسائل الإعلام تشير إلى احتمال خطف أو اغتيال. أتمنى ألا تصبح جريمة قتل كما زعمت هذه الصور".

ورأت خطيبة خاشقجي: "إلى أن يتم إصدار بيانات رسمية، يكون من الأفضل الانتظار لفترة أطول قليلا، والاطلاع على النتيجة النهائية كمعارضة لتقديم تعليق جريء"، حسب قولها.

اقرأ أيضا| خطيبة جمال خاشقجي تطلب مساعدة ترامب وميلانيا: أملي يتلاشى مع الأيام 

وآخر مرة شاهدت فيها جنكيز خطيبها خاشقجي عندما دخل القنصلية السعودية في اسطنبول بعد الساعة الواحدة ظهراً في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، للحصول على بعض الأوراق المتعلقة بزفافهما. ولم تره يعاود الظهور رغم أن مسؤولين سعوديين قالوا إنه غادر القنصلية بعد وقت قصير من زيارته. وقالت: "حتى الآن لا يمكن إتاحة أي وثيقة رسمية لإثبات أنه خرج من هناك بمفرده".

وتقول إنها استجوبت من قبل محققين أتراك بعد اختفائه، وقد أجرت اتصالات قليلة مع المسؤولين منذ ذلك الحين. ولفتت إلى أن السلطات السعودية لم تتصل بها.

وذكرت أنها شعرت بمسؤوليتها عنه، وكانت "في حالة من الارتباك والحزن العميقين"، حسب تعبيرها. وقالت: "لدي شعور غريب مثل أنني فشلت في الاعتناء بشيء عزيز للغاية".

ووصفت أنه "كم كان من الصعب"، في وسط التعامل مع اختفاء خاشقجي، أن تضطر إلى إلغاء جميع الاستعدادات لحفل زفافهم، موضحة: "لقد كان عبء ثقيل أن نتوقف أو حتى نلغي كل ما بدأناه".

قد يهمك| ضاحي خلفان: يمكننا المساعدة في كشف من اختطف جمال خاشقجي وإظهار الحقيقة في 48 ساعة

وتابعت: "كنا نخطط لحياة بين واشنطن واسطنبول. مثل أي أشخاص آخرين كانوا يأملون في العيش حياة سعيدة. أعتقد أنني سأتعلم الكثير منه".

والتقت جنكيز خطيبها خاشقجي في مؤتمر عُقد في مايو/ أيار، وبعد ذلك أصبحت "مرتبطة عاطفيًا وقررت الزواج".

نشر